ديون حكومتي بنكيران العثماني تكلف كل مغربي 800 درهم سنوياً لتحطم كل الأرقام

0

 

زنقة 20. الرباط

خصص مشروع القانون المالي لسنة 2021 ميزانية ضخمة لسداد الديون الداخلية والخارجية للمغرب التي أغرقت البلاد في أكثر من نصفها حكومتا عبد الاله بنكيران وسعد الدين العثماني منذ يناير 2012.

وبحسب ما تضمنه مشروع القانون الذي تم عرضه أمس بمجلس النواب فان مبالغ تحملات القروض للسنة المقبلة تبلغ 2860 مليار سنتيم، منها 2450 مليار سنتيم مخصصة لتغطية الديون الداخلية وفوائدها وعمولاتها فيما تم تخصيص 410 مليار سنتيم لسداد الديون الخارجية.

ووفق المعطيات الموثقة بمشروع القانون المالي فإن هذه الديون ستكلف ميزانية دافعي الضرائب حوالي 800 درهم سنوياً لكل مواطن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد