مرشدون سياحيون بمراكش ينشئون صندوقاً للتضامن لتجاوز أزمة كورونا !

0

زنقة 20 | محمد المفرك

قررت الجمعية الجهوية للمرشدين السياحيين مراكش آسفي في إطار تجسيد مبدأ تقاسم المسؤولية و للتخفيف من تداعيات الأزمة الصحية الإستثنائية التي تمر بها بلادنا جراء تفشي فيروس كورونا (كوفيد 19) أن تتحرك في إتجاه إيجاد بعض الحلول للتخفيف من هذه الأزمة و ذلك من خلال خلق “صندوق التضامن الإجتماعي للمرشدين السياحيين”. وذلك استحضارا أن هذه الأزمة العالمية ستكون لها تداعيات جد سلبية على القطاع السياحي وبالتالي انعكاسه بصفة مباشرة على المرشد نظرا لارتباطه المباشر واليومي بهذا القطاع.

هذ ويعتبر الصندوق المذكور عبارة عن جهاز منضوي تحت لواء الجمعية وخاضع لإدارة المكتب المسير بصفة مباشرة ويستمد مشروعيته من مقتضيات القانون الأساسي للجمعية خصوصاً في فصله الرابع الذي يخول للمكتب المسير العمل على “خلق مشاريع ذات منفعة عامة” لفائدة المرشدين السياحيين بالجهة.

إجراء من شأنه أن يساعد على تخطي بعض الأزمات لدى بعض المرشدين السياحيين خصوصا الذين يحتاجون هذه المساعدة منذ الأيام الأولى للانقطاع المفاجئ عن العمل.

و أكدت الجمعية الجهوية للمرشدين السياحيين مراكش آسفي أنها بصدد إنهاء النظام الأساسي لهذا الصندوق بمقتضيات مفصلة حول اختصاصاته ونوعية الخدمات التي يقدمها وسبل توفير موارده المالية وكذا طريقة تسيره وذلك في غضون الأيام القليلة المقبلة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد