حافلات ‘ميني باص’ تُضرب عن العمل بالقنيطرة وحلول رباح الترقيعية تتبخر !

0

زنقة 20 | الرباط

شل أصحاب “الميني باص” بمدينة القنيطرة، اليوم الاثنين، حركة السير، من خلال دخولهم في إضراب العمل، وهو الأمر الذي أثار إستياء كبيرا في صفوف المواطنين، لا سيما وان الحلول الترقيعية التي باشرها رئيس جماعة القنيطرة، عزيز رباح، الوزير في حكومة العثماني، لم تسفر عن أي نتائج ترضي ساكنة القنيطرة.

ولم يعرف الإضراب الذي يخوضه أرباب “ميني بيس” أي تدخل من قبل رئيس جماعة القنيطرة لتهدئة الأوضاع والاستماع إلى حجم المشاكل التي يعانيها هؤلاء والاستجابة إلى مطالبهم التي يصفونها ب”العادلة والمشروعة”.

ومن جهتهم، يطالب القنيطريون رئيس الجماعة بالتدخل لمعالجة الوضع ونزوله إلى شوارع المدينة لنقل المواطنين على متن سيارته، أمام عدم إكتراثه لحجم المعاناة التي يعانونها مع مشكل التنقل.

وكان مشكل مشكل النقل الحضري، قد تسبب في وقت سابق، في شل حركة المرور بالمدينة، بسبب أسطول الحافلات العاملة بالمحطة الحرة الصناعية التي استعان بها “البيجيدي” كحل ترقيعي لحل معضلة النقل الحضري فيما عرفت المدينة غزوا من قبل أصحاب النقل السري أمام احتجاج التلاميذ والطلبة على الزيادات الصاروخية في تذاكر النقل وهو ما ينذر باحتقان شعبي في صفوف المواطنين.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد