شارك فيه مغاربة .. مسلسل المسيح يخلق أزمة لشبكة نتفليكس !

0

زنقة 20 | وكالات

أطلقت نتفليكس مؤخراً مسلسلا جديدا بعنوان “المسيح Messiah” أو رجل المعجزات كما قررت الشبكة أن تترجمه، وقد أثار المسلسل حالة من الاستياء والغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي لما يطرحه من صورة وصفها البعض بأنها مسيئة للإسلام.

ويطرح المسلسل الجديد تساؤلا عن العودة الثانية للمسيح أو كيف يستقبل العالم المسيح لو عاد مرة أخرى، ويشتبك بالثقافة المسيحية واليهودية والإسلامية، فالمسلسل لا تقف حدوده على المسيحية فقط.

تدور الأحداث حول زعيم ديني غامض يظهر وهو يقود مجموعة من اللاجئين السوريين خلال الصحراء بالقرب من الحدود الإسرائيلية الفلسطينية، مما يثير حفيظة عدد من رجال الأمن الذين يتساءلون عن هوية هذا الزعيم.

ويؤمن الكثيرون أن هذا الزعيم الديني هو التجسد الثاني للمسيح، خاصة وأن هذا الشخص يتحدث دوما عن رسالته التي يحملها للناس من والده، كما أن هناك العديد من المعجزات التي يفعلها هذا الشخص وتبدو كأنها معجزات المسيح.

أثار المسلسل الكثير من الجدل حتى قبل خروجه للنور، فقد تجاوزت عدد مشاهدات الإعلان الرسمي 12 مليون مشاهدة خلال شهر واحد، وخرجت حملات للمطالبة بوقفه، حيث وقع أكثر من 3500 عريضة للمطالبة بوقفه مع وصفه بأنه دعاية سيئة وشريرة للإسلام.

ويجسد دور المسيح في العمل الممثل المغربي البلجيكي مهدي الذهبي، الذي سبق وقدم تجارب في بلجيكا، فرنسا، إنكلترا والولايات المتحدة ومن أعماله السابقة فيلم “أخطر الرجال المطلوبين” لأنطوان كربيجن و”سقوط لندن” مع جيرارد بتلر.

الممثل المغربي أسعد بواب الذي بدأ مسيرته مع المخرجين نبيل عيوش وليلى المراكشي يحضر بدوره في أحداث “المسيح”، الذي انطلق عرضه يوم 1 يناير الحالي على “نتفليكس” ويجسد شخصية عميل يدعى “قمر” ينتمي للمخابرات الأمريكية ويسعى للكشف عن شخص يدعي أنه “المسيح”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد