كاتب مغربي يفجرها : وزير إسلامي يُشغّل سيدةً فقيرة بمنزله 13 ساعة بـ2000 درهم للشهر

0

زنقة 20 | الرباط

فجر الكاتب المغربي المعروف “إدريس الكنبوري” فضيحةً مدوية حينما كشف أن وزيراً “إسلامياً” طلب تشغيل سيدةً فقيرة في بيته 13 ساعة في اليوم مقابل مبلغ 2000 درهم شهرياً.

و كتب “الكنبوري” على صفحته الفايسبوكية يقول : ” وصلني اليوم خبر حزين. وزير إسلامي أعرفه حق المعرفة، طلب سيدة فقيرة للعمل في بيته، يعرفها ويعرف وضعها من سالف الأيام. اشترط عليها العمل من التاسعة صباحا إلى العاشرة ليلا طوال أيام الأسبوع ما عدا الأحد”.

و أضاف “الكنبوري” قائلاً : ” المهام هي الطبخ والتجفيف والسخرة، مقابل 2000 درهم للشهر الرجل لم يكن يترك فرصة للحديث عن القيم الإسلامية والعدالة، لأن هذه مهنته، وهي أن يتكلم عن الإسلام، وهي سبب موقعه الاجتماعي والاقتصادي.”

و استطرد بالقول : ” لا يهمني هذا الخبر في شيء إلا في كونه يعكس شخصية بعض الإسلاميين المنحرفين الذين يعيشون انقساما خطيرا في الشخصية، بين الممارسة العملية والتلويح بالشعارات كواجب مهني يمليه الانتماء التنظيمي.”

“إنهم يريدون أن يزداد الفقير فقرا والغني غنى. ولذلك على أمثال هؤلاء أن يتوقفوا عن الإساءة إلى الدين بالحديث فيه، لأن قيم الدين بريئة منهم براءة الذئب من دم يوسف. سلام الله على يوسف. بدل أن تكون إسلاميا كن إنسانا أولا، والباقي زكاة فضل” يقول الكنبوري.

Rue20.Com اتصل بالكنبوري لمعرفة هوية الوزير مفضلاً عدم الكشف عنه حالياً مشيراً إلى أنه توصل بالخبر اليوم الإثنين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد