‘شباط’ يرضخ لضغوط ولد الرشيد ويحدد موعد انعقاد مؤتمر حزب الإستقلال

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

رضخ الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، لضغوطات معارضيه داخل اللجنة التنفيذية للحزب، بقيادة حمدي ولد الرشيد.

وحسمت اللجنة التنفيذية، في اجتماعها المنعقد، يوم الجمعة الماضي، في تحديد موعد انعقاد المؤتمر السابع عشر للحزب، وذلك أيام 21 و22 و23 يوليوز المقبل، ومن المنتظر أن تحسم اللجنة التحضيرية في جميع الترتيبات  المتعلقة بالمؤتمر، خلال اجتماعها  الذي سينعقد يوم السبت القادم.

وأفادت يومية “الأخبار” أن شباط وجد نفسه وحيدا في اجتماع اللجنة التنفيذية، إلى جانب أعضائها الموالين لتيار حمدي ولد الرشيد.

وسجلت المصادر غياب جميع الأعضاء المحسوبين على شباط ومنهم على الخصوص عادل بنحمزة، وعبد القادر الكيحل، ومونية غلام، ولحسن فلاح، ما جعل شباط يرضخ لجميع شروط  معارضيه، تمهيدا لإزاحته من الأمانة العامة للحزب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد