سيارة إسعاف تابعة لـ’البوليساريو’ تنقل جثمان الرئيس الموريتاني الأسبق الذي وصفه الملك برجل الدولة الفذ

0

زنقة 20 . الرباط

قالت مصادر صحفية موريتانية أن الرئيس الموريتاني الراحل “أعلي ولد محمد فال” توفي بالقرب من منطقة “ميجك” شمال غرب منطقة ازويرات الموريتانية بالقرب من منطقة تسيطر عليها “البوليساريو، مؤكدةً أن وفاته كانت بحضور زعيمان في الجبهة صديقان للرئيس الراحل إضافة لحارسه وطبيبه.

و أضافت ذات المصادر أن الرئيس الموريتاني الراحل تم نقله إلى ازويرات على متن سيارة إسعاف تابعة لجبهة البوليساريو، وتحديدا الناحية العسكرية الثالثة، وأن سبب الوفاة أزمة قلبية حادة تسببت فيها ضربة شمس تعرض لها الرئيس في منتصف نهار الجمعة، ولم يتمكن طبيبه الشخصي من إسعافه لأن الحالة مفاجئة ولم تكن متوقعة.

و كان الملك محمد السادس قد بعث برقية تعزية إلى رئيس الجمهوريـة الإسلامية المـوريتانية، محمد ولد عبد العزيز، إثر وفاة أعلي ولد محمد فال.

وأكد الملك في هذه البرقية أنه تلقى، “ببالغ التأثر والأسى، نبأ وفاة المشمول بعفو الله تعالى، رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتانية السابق، المرحوم أعلي ولد محمد فال، أسدل الله عليه أردية غفرانه وأسكنه فسيح جنانه”.

وتقدم الملك، بهذه المناسبة الأليمة، للرئيس الموريتاني ومن خلاله إلى أفراد أسرة الفقيد المبرور، والشعب الموريتاني الشقيق، باسمه الخاص وباسم الشعب المغربي “بأحر تعازينا وصادق مشاعر مواساتنا في فقدان رجل دولة فذ، طبع حياة بلاده السياسية، بمساهمته، بكل غيرة وإخلاص ونكران ذات، في ترسيخ مسارها الديمقراطي والتنموي”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد