صحيفة : الهمة لم يطلب من بنكيران عدم تقديم استقالته..و فايسبوكيون : الكتائب أرادت توريط القصر في مشاورات الحكومة

0

زنقة 20 . الرباط

مازالت الزيارة التي لم يتم تأكيدها بعد من طرف رئيس الحكومة و التي قيل أن مستشار الملك “فؤاد عالي الهمة” قام بها لبيت بنكيران تثير الجدل خاصةً بعدما أخذت تأخذ أبعاداً أخرى حيث اتهمت مجموعة من الأطراف السياسية حزب العدالة و التنمية عبر كتائبه الإلكترونية باختلاق الزيارة لتوريط القصر في مشاورات تشكيل الحكومة.

فبعد أن نفى القيادي و عضو الأمانة العامة لحزب العدالة و التنمية محمد يتيم، خبر زيارة المستشار الملكي زيارة فؤاد عالي الهمة، لرئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران،في بيته معتبراً ذلك رجماً بالغيب،خرجت صحيفة “أخبار اليوم” المقربة من البيجيدي لتقول إن الزيارة “تمت فعلاً”، كما تمت زيارات أخرى، و أن موضوع المشاورات الحكومية كان عرضياً، لكن، لم يرد فيها أبداً طلب “عدم تقديم استقالة” ابن كيران.

موضوع زيارة المستشارين الملكيين، فؤاد عالي الهمة وعمر عزيمان، لبيت ابن كيران، حسب ما نشرته “أخبار اليوم” ، كان يتعلق بالبيان الذي صدر عن رئيس الحكومة حول موضوع مادة الفلسفة، وهو البيان الذي صدر عن رئيس الحكومة 19 يناير 2017، لمواجهة الانتقادات المتصاعدة لأساتذة الفلسفة بشأن مقرر لمادة التربية الإسلامية خاص بالسنة أولى باكالوريا، اعتبر أنه “يحقر الفلسفة”.

من جهة أخرى اعتبر نشطاء على الموقع الأزراق “الفايسبوك” أن حزب العدالة والتنمية لم يتردد في تجريب استعمال سلاح التسريبات في محيط الملك، إذ بعدما أثبتت العملية تفوقها في معركة تشكيل الحكومة للضغط على الأحزاب المرشحة للتحالف معه في حكومة ولايته الثانية، اختلقت الكتائب توصية ملكية ترفض استقالة ابن كيران رغم الفشل، خلال لقاء وصفوه بالوهمي بين رئيس الحكومة المكلف، وفؤاد عالي الهمة، مستشار الملك.

وقبل أن تنتبه قيادة “العدالة والتنمية” إلى خطورة إقحام الديوان الملكي في صراع الأحزاب وتسارع إلى تكذيب المزاعم كما قال بذلك”يتيم”، نشر موقع إخباري مقرب من الحزب أن مصدراً شديد الإطلاع كشف عن زيارة قام بها فؤاد عالي الهمة إلى مقر إقامة ابن كيران، وأنه جاء في تفاصيل الخبر “الملغوم” أن الهمة أبلغ رئيس الحكومة رفض الملك خيار تقديم استقالته من التكليف الملكي بتشكيل الحكومة، وأنه يجب عليه أن يدبر الأمر بصبر، وهو ما لم ينفه أمين عام حزب العدالة والتنمية، إذ أكد الموقع أنه حصل على تأكيد من ابن كيران للخبر، رافضاً الكشف عن مزيد من التفاصيل حول الزيارة، مكتفيًا بالقول: “زارني الهمة بالفعل، ودار بيننا كلام” .

 

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد