‘الحركة الشعبية’ تُدين اعتداء الجزائريين على بعثة الرجاء وتصفه باللأخلاقي

0

زنقة 20 . الرباط

عبر حزب “الحركة الشعبية” المشارك في حكومة “بنكيران” والدي يُدير وزارة “الشباب والرياضة”، عن شجبه وادانته بقوة ما صدر عن المسؤولين الجزائريين والأمن الجزائري في حق بعثة الرجاء البيضاوي بمدينة سطيف.

و قال “لحسن حداد” الناطق الرسمي لحزب “الحركة الشعبية” في بلاغ توصل موقع زنق ة20 بنسخة منه، أن “الحركة الشعبية وهي تتابع ما تعرض له طاقم فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم وأنصاره ومشجعيه وحتى الصحافيين المغاربة الذين رافقوه يوم الجمعة الماضي بالمركب الرياضي لفريق وفاق سطيف الجزائري خلال المقابلة التي جمعتهما برسم إقصائيات عصبة الأبطال الإفريقية من طرف عناصر الأمن الجزائري ورئيس فريق وفاق سطيف وبعض عناصر الجمهور الحزائري لتعبر عن استغرابها الشديد وعن تذمرها القوي تجاه هذه الممارسات التي لا تمت للرياضة بصلة كما تشجب بقوة الاستعمال المفرط واللامبرر والمقصود للعنف الذي مارسته الشرطة الحزائرية في حق الطاقم الإداري للرجاء البيضاوي وأنصاره وكذا في حق الصحافيين المغاربة”.

و يُضيف البلاغ أن “الحركة الشعبية” تؤكد ادانتها القوية لهذا السلوك اللارياضي واللاأخلاقي والمنافي لقيم الحوار والتآخي بين الشعوب، فإنها تدعو المسؤولين الرياضيين الجزائريين ورجال الأمن إلى التحلي بروح المسؤولية وبأخلاقيات الرياضة والتباري الشريف وإعطاء المثل والقدوة للجمهور لا تأليبه ضد المشجعين الضيوف. كما تدعو الحركة الشعبية هؤلاء إلى إبعاد الرياضة عن كل ما من شأنه أن يزرع الفتنة والكراهية بين الشعبين الشقيقين. وتدعو الجمهور الرياضي والرأي العام المغربي إلى التحلي بالروح الرياضية المعهودة فيه وعدم السقوط في فخ العنصرية المضادة  واستحضار الروابط الدينية والثقافية والتاريخية والاجتماعية التي تجمع بين الشعبين الشقيقين إلى جانب حسن الحوار الذي يحتم علينا جميعا العمل من أجل تجاوز كل ما من شأنه أن يضر بمصلحة الشعبين الشقيقين”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد