ابن رئيس ليبيريا يمثل الولايات المتحدة في كأس العالم

0

زنقة 20 | متابعة

يجمع جناح منتخب الولايات المتحدة الأمريكية تيموثي جورج ويا (22 عاماً) ونجم ليل الفرنسي بين حماس الشباب وإرث والده جورج ويا، نجم الكرة الذهبية عام 1995 والذي لعب في موناكو وسان جيرمان وميلان ورئيس ليبيريا حالياً.

تيموثي، ابن الرئيس، كان بسن الـ10 سنوات عندما ذهب لمشاهدة نهائي كأس العالم في جنوب إفريقيا بين هولندا والبطل إسبانيا.

وسيحقق ويا الابن حلم المشاركة في مونديال قطر مع أمريكا ويقول: «كانت تلك فعلاً أول مباراة كرة قدم أشاهدها في الملعب، واحدة من أفضل النهائيات في نسخ المونديال.

الرئيس جورج ويا، لم يحصل على فرصة للمشاركة في مونديال، لأن ليبيريا لم تصعد مطلقاً، لكن ابنه سيواجه منتخبات إنجلترا وإيران وويلز في دور المجموعات وينتظر مدرب الولايات المتحدة، جريج بيرهالتر، من نجمه لحظات عبقرية تصنع الفارق في الملعب.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد