أخنوش يواصل الإنفتاح على المعارضة بتلبية دعوة حزب التقدم والإشتراكية لحضور مؤتمره الوطني

0

زنقة 20| الرباط

يواصل رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، الإنفتاح على كافة مكونات الشأن السياسي في البلاد من أغلبية و معارضة، في سابقة من نوعها، حيث حضر الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الحادي عشر لحزب “التقدم والإشتراكية” المنعقدة في هذه الأثناء بالمركب الدولي بوزنيقة.

فبعدما دشن هذا الإنفتاح بلقاءات تشاورية قبيل تشكيل الحكومة، و تخصيص إستقبال لزعماء أحزاب المعارضة قبل أسبوعين لتقديم عرض حول مشروع قانون المالية الذي يأتي في ظرفية دولية وإقليمية غير مسبوقة، لبى عزيز أخنوش، رئيس حزب “التجمع الوطني للأحرار”، الذي يقود الحكومة، الدعوة التي وجهها إليه الأمين العام لحزب “التقدم والإشتراكية” نبيل بن عبد الله لحضور الجلسة الإفتتاحية، وهو ما إعتبره متتبعون، سنة محمودة من رئيس الحكومة تجاه كافة المكونات السياسية في البلاد.

وتم استقبال رئيس الحكومة عزيز أخنوش في الجلسة الافتتاحية من طرف قيادة حزب الكتاب، حيث شوهد أخنوش يجلس في الصفوف الأمامية داخل القاعة المخصصة للمؤتمر إلى جانب الكاتب الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي ادريس لشكر وباقي قيادات الأحزاب المدعوة.

وعبرت عدد من القيادات بحزب التقدم والإشتراكية عن إعجابهم بتلبية رئيس الحكومة دعوة حضور الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر حزب في المعارضة وانتفتاحه الغير المسبوق على أحزاب المعارضة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد