تزامنا مع إخماد الحرائق.. سفير البرتغال يزور القصر الكبير

0

زنقة20ا الرباط

تزامنا مع إخماد الحرائق التي اجتاحت عددا من الغابات بإقليم العرائش، قام سفير البرتغال بالمغرب، اليوم الجمعة، بتنظيم زيارة عمل لمدينة القصر الكبير في إطار اتفاقية التوأمة التي تجمع جماعة القصر الكبير ومدينة لاغوس البرتغالية .

وعرفت الزيارة تنظيم لقاء عمل مع رئيس المجلس الجماعي محمد السيمو، لدعم مسار التوأمة، كما شكل هذا الحدث الهام الذي اشرف عليه المجلس الجماعي لمدينة القصر الكبير بتنسيق مع الجامعة للجميع حلقة وصل للنهوض بالمدينة على مختلف المستويات لاسيما تثمين الرصيد الحضاري والتاريخي للمدينة وتيسير انفتاحه على الموروث الانساني.

وقد حضيت هذه المبادرة المتعلقة بالتوأمة مع مدينة لاغوس بالعناية والموافقة السمية للملك محمد السادس.

رئيس المجلس الجماعي، محمد السيمو، عبر في تصريح صحفي، عن اعتزازه بهذه الزيارة وما تحمله من دلالات عميقة وكذا انعكاساتاه الايجابية على المسار التنموي للمدينة، وفتح آفاق واعدة لتثمين رصيدها التاريخي والحضاري وتعزيز فرص التنمية المحلية علاوة على الاشعاع الثقافي والحضاري.

يذكر أن برنامج هذا اللقاء عرف استقبال السفير البرتغالي بمقر الجماعة ومعاينة دار القائد السفياني سابقا بحي باب الواد قبالة المسجد الاعظم حيث محل الاحتفاظ بجثمان الملك البرتغالي سبيستيان الذي تقرر تحوليه الى مركز القصر الكبير لدراسة وتقييم التراث المغربي البرتغالي،وكذا جولة للوفد البرتغالي بأرض المعركة التاريخية بالجماعة الترابية السواكن.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد