إستياء لموظفي مجلس النواب لحرمانهم من منحة عيد الأضحى بسبب برلماني نافذ

0

زنقة 20. الرباط

حرم عضو يُوصف بالنافذ بمكتب مجلس النواب موظفي الغرفة الأولى، الذين قدموا مردوداً محترماً بخصوص المهام التي كلفوا بها من منحة العيد بمبرر “صيانة” المال العام.

وأفادت مصادر مطلعة لجريدة Rue20.com الإلكترونية، أن منحة العيد التي حرم منها موظفو المجلس، حدد مبلغها في 2000 درهما، وهي منحة هزيلة، ورغم ذلك تم الاعتراض عليها من طرف عضو ” نافذ” في مكتب مجلس النواب.

ويستغرب متتبعون كيف لبرلماني يدعي “صيانة” المال العام، بخصوص منحة سنوية هزيلة، بينما يستفيد من غرفة فاخرة “سويت” بفندق مصنف بالعاصمة الرباط، يلامس سعرها مليون سنتيم، شاملة الأكل والشرب (بمختلف أشكاله).

ويرفض العضو نفسه، المبيت في فنادق عادية، تماما كما هو الشأن لباقي أعضاء مجلس النواب، الذين يبيتون في فنادق عادية وبكلفة مقبولة.

ورفض رئيس مجلس النواب، وفق ما تسرب من معلومات، التأشير على الفاتورة التي التهمت الملايين بسبب “السويت” التي يستمتع بها العضو “النافذ” الذي يطبق مقولة : “حلال علينا، وحرام عليكم”.

وينتظر أن يشن موظفون حرموا من منحة العيد، هجوما على العضو المعلوم، الذي سبق أن تسبب في حادثة سير، وهو يقود سيارة البرلمان في جنح الظلام بمراكش، ما ألحق أضرارا بالغة بها، وجرى تكتم شديد عليها حتى لا تتسرب أسرارها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد