فيلم “ثور .. لوف أند ثاندر” يحطم كل الأرقام بصالات السينما الأمريكية

0

زنقة 20. الرباط

حقق الجزء الرابع من سلسلة أفلام “ثور”، بعنوان “ثور.. لوف أند ثاندر”، أداء ملفتا في نهاية الأسبوع في صالات السينما في أمريكا الشمالية، حيث حل محل الجزء الأخير من سلسلة أفلام “مينينز” في صدارة شباك التذاكر، بحسب تقديرات شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة.

وفي هذا الجزء الجديد من سلسلة أفلام “ثور” الشهيرة من عالم “مارفل”، يعلب كريس هيمسوورث للمرة الرابعة دور البطل الخارق الاسكندنافي، تشاركه البطولة النجمة ناتالي بورتمان، والنجم كريستيان بايل.

وحقق الفيلم الذي أخرجه النيوزيلندي تايكا وايتيتي، منذ بدء عرضه يوم الجمعة المنصرم، 143 مليون دولار من الإيرادات في صالات السينما في الولايات المتحدة وكندا، وهو رقم أعلى مما حققه الجزء السابق.

وفي هذا الصدد، قال الخبير ديفيد غروس من شركة “فرانشايز إنترتينمنت ريسيرتش”: “إنها انطلاقة ممتازة لمارفل بالنسبة لسلسلة بدأت عام 2011 وحققت نموا مع كل جزء جديد”، مشيرا إلى أن إيرادات الفيلم تفوق ضعف ما حققته أجزاء رابعة من أفلام أخرى عن أبطال خارقين.

وبذلك، يتخطى فيلم “ثور” الجديد بفارق كبير أداء “مينينز: ذي رايز أوف غرو” الذي تراجع إلى المرتبة الثانية بعد انطلاقة ملفتة في نهاية الأسبوع السابق، التي تزامنت مع عطلة عيد الاستقلال الأمريكي في الرابع من يوليوز.

وحقق الجزء الأخير من سلسلة أفلام “مينينز” لأستديوهات (يونيفرسال) 45,5 مليون دولار بين الجمعة والأحد.

وحل فيلم “توب غن: مافيريك”، تتمة “توب غن” الذي حقق نجاحا واسعا قبل 36 سنة، ثالثا في الأسبوع السابع لعرضه في الصالات بإيرادات إجمالية قدرها 597 مليون دولار في العالم.

وفي الأسبوع الثالث لعرضه، تراجع فيلم “إلفيس” الذي يتناول سيرة ملك موسيقى الروك أند رول إلفيس بريسلي، إلى المرتبة الرابعة بإيرادات تناهز 11 مليون دولار.

وحل فيلم “جوراسيك وورلد دومينيون”، الجزء السادس من سلسلة الأفلام عن عالم الديناصورات، في المرتبة الخامسة بإيرادات بلغت 8,4 ملايين دولار.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد