وهبي يرهب الصحافيين ويتشدق في الصالونات بقربه من رئيس النيابة العامة

1

زنقة 20. الرباط

لا يفوت وزير العدل “عبد اللطيف وهبي” فرصة دون أن يتشدق بكونه يتصل برئيس النيابة العامة ويجيبه فوراً وكأنه موظف لديه، في مختلف الصالونات والجلسات الخاصة بالرباط.

و أصبح وزير العدل بهذه التصرفات الصبيانية، لا يسيء فقط للوزارة التي يبدو أن لباسها أكبر منه بكثير، بل حتى لإستقلالية مؤسسة النيابة العامة وهيبتها، حيث يتصرف وكأن النيابة لازالت تابعة لوزارة العدل.

فقد أصبح يتشدق بشكل خطير بكون الإتهامات التي وجهها إليه زعيم حزب “الإتحاد الإشتراكي” حول البرلماني الراحل “بلفقيه” قد تم طيها بفضل علاقاته القوية، في إساءة صريحة للمنصب الحكومي الذي يتولاه ولبقية المؤسسات المستقلة.

آخر ما جابت به قريحة ‘وهبي’ هو ترهيب أي صحافي يتحدث عنه كوزير، ليهدد “المحامي” الصحافيين بالمتابعة كما الشأن بمنبر Rue20.Com متجاوزاً المجلس الوطني للصحافة المختص في قضايا الصحافيين ليظهر عجرفته وقوة نفوذه.

فهل أصبح وهبي يهدد إستقلالية المؤسسات القضائية ووجب توقيفه عند حده ؟ أم أن التعديل الحكومي المقبل سيحمله في صمت بعيداً عن المسؤولية الحكومية، وقبل ذلك، قد يُعصف به من المسؤولية الحزبية في مؤتمر إستثنائي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد