التوقيع على اتفاقية لتسويق المنتجات المغربية ومضاعفة الصادرات الحاملة لعلامة “صنع في المغرب”

0

زنقة 20 . الرباط

وقعت وزارة الصناعة والتجارة ومجموعة “لابيل في” اليوم الاثنين بالرباط، اتفاقية شراكة تتعهد بموجبها مجموعة “لابيل في” برفع نسبة تزودها من المنتوحات المحلية(المغربية) إلى 80 في المائة.

وتهم هذه المنتوجات بالخصوص: النسيج والصناعات الغذائية والمنتجات الواسعة الاستهلاك والمنتجات البلاستيكية.

كما تتعهد المجموعة بمضاعفة صادراتها من المنتجات الحاملة لعلامة” صنع في المغرب” ثلاث مرات على الصعيد الدولي، وخاصة نحو افريقيا واوربا، خلال السنوات الثلاثة القادمة.

وقال رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة، إن التوقيع على اتفاقية الشراكة يجسد إحدى أولويات الحكومة الهادفة إلى تعزيز السيادة الصناعية والتجارية للمغرب.

مضيفا ان الاتفاقية تجسد الرغبة المشتركة لفاعلي القطاعين العام والخاص في تحسين جودة وسمعة علامة” صنع في المغرب”، من خلال تسريع إدماج العرض المغربي في السلاسل الجهوية وتعزيز الصادرات الوطنية كرافعة للنمو والتطور.

من جهته، قال زهير بناني، رئيس مجلس إدارة مجموعة “لابيل في”، إن التوقيع على اتفاقية الشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة تعبير عن الانخراط القوي للمجموعة في المنظومة الصناعية الوطنية، بهدف دعم إنعاش القطاعات الانتاجية وتعزيز قدرتها على الاستثمار وإحداث مناصب الشغل.

وأكد بناني أز مجموعة ” لابيل في” لها 35 سنة من الوجود في المغرب، وتتوفر على فضاءات تجارية في 28 مدينة، وتعرف جيدا حاجيات المستهلكين المغاربة وأذواقهم.

في السياق، أكد بلاغ لوزارة الصناعة والتجارة أن من شأن تفعيل الاتفاقية الموقعة تقليص نسبة الاعتماد على الواردات وضمان تحسين القدرة التنافسية لعرض” صنع في المغرب”، من أجل تمكين قطاع التجارة من بلوغ كامل إمكاناته ومؤهلاته. وهذا ما ينسجم مع السياسة الصناعية الرامية إلى تطوير التصنيع المحلي وتشجيع ريادة الأعمال في المجال الصناعي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد