فيروس ‘زيـكا’. إعلان اكتشاف 8حالات بالصين وحالة عبر اتصال جنسي بفرنسا

0

زنقة 20 . الرباط

أعلنت فرنسا أمس رصد أول حالة إصابة بعدوى زيكا الفيروسية.

ونقلت رويترز عن فرانسوا بورديون مدير المعهد الفرنسي لمراقبة الصحة العامة قوله إن المرأة هي “أول حالة إصابة مؤكدة من خلال الاتصال الجنسي في البلاد” مضيفا في حديث لمحطة “بي.اف.ام” التلفزيونية” الحالة لامرأة لم تسافر قط كان صديقها قد جاء من البرازيل لذا فقد تم إجراء تحليل لها”.

وفي تصريح للوكالة قالت ماري كلير باتي التي تساعد في مراقبة الأمراض التي تنقلها الحشرات بالمعهد الفرنسي لمراقبة الصحة إن حالة الإصابة الحالية تؤكد على الأرجح انتقال المرض من خلال الاتصال الجنسي وهو الأمر الذي أشير إليه على انه محتمل خلال بدايات انتشار الفيروس في بولينيزيا في 2013-2014 عندما تم عزل الفيروس في السائل المنوي.

وأعلنت البرازيل حالة الطوارئ الصحية بسبب فيروس زيكا الذي ربما يكون مرتبطا بآلاف حالات الإصابة بالتشوهات الخلقية التي تتسم بصغر حجم رأس المواليد وعدم اكتمال نمو المخ.

ولا يوجد أي علاج للفيروس الذي عادة ما ينقله البعوض وينتشر حاليا في أكثر من 30 دولة.

وقال مسؤولون أمريكيون الأسبوع الماضي إنهم يتحرون بشأن 14 تقريرا عن المرض الذي ينقله البعوض بأن المرض يمكن انتقاله من خلال الاتصال الجنسي بما في ذلك إلى عدة نساء حوامل.

من جهة أخرى، أعلنت السلطات الصحية في مقاطة “قواندونغ” بجنوب الصين التأكد، أمس السبت، من إصابة صبي في السادسة وأخته التي تبلغ الثامنة بفيروس زيكا عند عودتهما إلى البلاد من رحلة في فنزويلا، ليرتفع بذلك عدد حالات الإصابة المسجلة منذ الإعلان عن أول حالة في 9 يناير الماضي إلى 8 حالات، بحسب وكالة أنباء “شينخوا” الصينية.

وتعهد المتحدث باسم اللجنة الوطنية الصينية للصحة، شيونغ هوانغ، أن السلطات المسؤولة ستقوم ببذل كل ما لديها من جهد للحد من انتشار الفيروس خاصة في المناطق التي من المتوقع أن يزداد فيها وجود البعوض مع ارتفاع درجات الحرارة، كما أشار إلى أنه سيتم تشديد إجراءات الرقابة والحجر الصحي وجهود مكافحة البعوض.

وطمأن شيونغ الجميع أن نسبة الوفيات بين المصابين بالفيروس قليلة، وقال إن أغلب المصابين بزيكا تم شفاؤهم بالرغم من عدم وجود علاج ناجع حتى الآن ضد الفيروس. وكانت الصين خالية من الفيروس حتى يوم 31 يناير الماضي ثم سجلت أول حالة في البلاد في أوائل هذا الشهر لمسافر قادم من أمريكا الجنوبية ومن يومها وحتى الآن فإن كل الحالات التي تم اكتشافها هى لمسافرين وافدين إلى البلاد من الخارج.

ومن أعراض الإصابة بفيروس زيكا الحمى وآلام المفاصل والطفح الجلدي والصداع وآلام العضلات وإحمرار العيون ويعني نقص اللقاحات والعلاج الخاص والاختبارات التشخيصية السريعة للمرض أنه من الممكن أن ينتشر دوليا.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد