البام يظفر برئاسة مجلس جهة بني ملال خنيفرة بتحالف الجميع دون معارضة

0

زنقة 20. الرباط

أسندت رئاسة مجلس جهة بني ملال خنيفرة لحزب الأصالة والمعاصرة”، في شخص عادل بٓرٓكات، بموجب تحالفات وقعت اليوم السبت مع كل من أحزاب الإتحاد الإشتراكي و الحركة الشعبية و حزب الإستقلال والتجمع الوطني للأحرار بغالبية مطلقة، بينما ستغيب المعارضة في سابقة تاريخية، بعدما إندحر البيجيدي في ذات الانتخابات الجهوية.

وكان حزب التجمع الوطني للأحرار قد تصدر نتائج انتخابات مجلس جهة بني ملال – خنيفرة، التي جرت أمس الأربعاء، بعد فوزه ب14 مقعدا.

ووفقا للنتائج المؤقتة بعد فرز 82 في المائة من مكاتب التصويت، فقد حصل حزب الأصالة والمعاصرة على المرتبة الثانية (11 مقعدا)، متبوعا بأحزاب الاستقلال (10 مقاعد)، والحركة الشعبية (9 مقاعد) والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية (7 مقاعد)، والتقدم والاشتراكية (3 مقاعد)، وكلا من الاتحاد الدستوري والحركة الديموقراطية الاجتماعية وحزب العدالة والتنمية بمقعد واحد.

وقد بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية والجهوية والجماعية ل8 شتنبر، على مستوى جهة بني ملال – خنيفرة، 56.60 في المائة.

وبلغت نسبة المشاركة في هذه الاستحقاقات الانتخابية 53.70 في المائة بإقليم بني ملال، و57.42 في المائة بإقليم خنيفرة، و50.48 في المائة بإقليم خريبكة، و51.44 في المائة بالفقيه بن صالح.

وسجل إقليم أزيلال أعلى نسبة مشاركة على مستوى جهة بني ملال – خنيفرة ب71.07 في المائة.

وقد دعي 1424273 مسجلا في اللوائح الانتخابية على مستوى جهة بني ملال – خنيفرة للتصويت في الانتخابات التشريعية والجماعية والجهوية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد