رحيل: إنتخابات شتنبر كرست الوعي لدى المواطنين بأهمية التصويت

0

زنقة 20. الرباط هيئة التحرير

قال هشام رحيل، عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، إن انخراط الحزب في المشاورات الهادفة إلى تشكيل الحكومة الجديد، رهين بالقرار الذي ستتخذه قيادة الحركة الشعبية، مضيفا أن الحزب يتوفر على مؤسسات هي التي تتولى تدبير مسألة المشاركة في الحكومة.

في السياق نفسه، قال رحيل إن النتائج التي حققها الحزب في الاستحقاقات الانتخابية التي أجريت يوم الأربعاء 8 شتنبر2021, هي جد مرضية، رغم أن الحزب كان يطمح إلى تحقيق نتائج أفضل.

وأضاف رحيل، في حديث أدلى به لمنبر Rue20 أن النتائج التي حققها حزب الحركة الشعبية كانت ستكون أفضل لولا الترحال السياسي، الذي دفع ببعض الحركيين إلى مغادرة الحزب والترشح بألوان سياسية أخرى.

وحصل حزب الحركة الشعبية على 29 مقعد من أصل 395، في مجلس النواب.

وحقق الحزب نتائج أفضل في الانتخابات التي أجريت في عام 2011، حيث حصل على 32 مقعدا ، محتلاً المرتبة السادسة، في حين تقدم للمركز الخامس في انتخابات 2016 بـ27 مقعدا.

وبشأن الهزيمة القاسية لحزب العدالة والتنمية في الانتخابات، أكد رحيل أن المغرب قطع أشواطا متقدمة في مسار الدمقرطة كرست الوعي لدى المواطنين بأهمية العملية الانتخابية، وبأهمية التصويت، وهو ما يدفع المواطنين إلى التصويت واستعمال التصويت العقابي في الوقت نفسه، مشيرا إلى أن هذا السلوك يؤشر على نضج الممارسة السياسية بالمغرب.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

X