لشكر من أزمور: 8 شتنبر يوم تاريخي نحارب فيه ‘العكز’ لبناء مجتمع حداثي متضامن

0

زنقة 20. الرباط

قاد الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية “إدريس لشكر”، الحملة الانتخابية للحزب ببعض الدوائر الانتخابية لإقليم الجديدة، دعما لمرشحي و مرشحات الحزب، في جو من الحماس والمسؤولية وفي احترام تام للإجراءات الاحترازية.

ونزل إدريس لشكر إلى شوارع أزمور في حملة نظيفة، بكل أمل وثقة، للتواصل مع الناخبين الذين عبروا عن انخراطهم، بكل وعي وتفاؤل، مع مرشحي الحزب .

ووجه لشكر رسائل قوية في الحملة الانتخابية للناخبين والمواطنين بالتوجه نحو المستقبل ومغرب الغد، بكل أمل وتفاؤل وإيجابية.

ودعا الكاتب الأول المواطنين والناخبين إلى التعبئة والانخراط في التصويت بكثافة وبوعي ومسؤولية يوم 8 شتنبر، وأضاف قائلا: “علينا أن نحارب “العكز” و الذهاب إلى صناديق الاقتراع، والتوجه نحو المستقبل والتطلع إلى مغرب الغد لمواجهة كل التحديات المطروحة على بلادنا خاصة الجائحة وتداعياتها على كافة المستويات، وتحدي الجوار.

وصرح الكاتب الأول في كلمته أمام ساكنة أزمور، بأن كل هذه الإكراهات والتحديات ينبغي مواجهتها بالتوجه، يوم الأربعاء 8 شتنبر، إلى صناديق الاقتراع والتصويت والقيام بالواجب الوطني.

وتوجه لشكر إلى مناضلي الحزب، الذين تجمعوا في أزمور “أنتم من تختارون وتقررون من يمثلكم باسم حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ادعموا إخوانكم الذين ترشحوا على رأس اللوائح الانتخابية، بكل مسؤولية وثقة وإرادة قوية وعزيمة، من أجل تناوب جديد بأفق اجتماعي ديمقراطي.”

وشدد على الحاجة اليوم إلى مؤسسات قوية و جماعات قوية تهتم بقضايا المواطنين،

وخلص إلى أن هذه المحطة هي انطلاقة جديدة وانبعاث جديد للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، مؤكدا أن الحزب قدم مرشحات ومرشحين ذوي كفاءة وخبرة في العمل الجماعي والترابي.

وعبر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، عن سروره وتفاؤله من تجاوب ساكنة إقليم الجديدة مع الحملة الانتخابية المسؤولة والنظيفة التي يخوضها مرشحو الحزب لانتخابات 8 شتنبر.

وأكد لشكر، الذي ساهم في الحملة الانتخابية الميدانية للحزب بمدينة أزمور لدعم مرشحات ومرشحي الحزب، أنه بنفس حفاوة الاستقبال من طرف المواطنين، شبابا ونساء، فإن الاتحاد الاشتراكي سيخوض تجربة متميزة هذه المرة بالمدينة، لأن التنظيم الحزبي اختار بنات وأبناء إقليم الجديدة .

والتقى الكاتب الأول مناضلي الحزب والساكنة في احتضان شعبي وجماهيري لافت، وشبابا كله طموح وأمل في مغرب اجتماعي ديمقراطي.
ورحبت ساكنة أزمور بالكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، معبرة عن انخراطها والتزامها، بكل مسؤولية، مع الاتحاد الاشتراكي.

ويدخل حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية غمار هذه الاستحقاقات بشعار ” المغرب أولا ومن أجل تناوب جديد بأفق اجتماعي ديمقراطي”، وذلك من أجل دولة عادلة تعمل على توفير فرصة متكافئة لنجاح كل مواطينها، ومجتمع حداثي متضامن ينتصر لمبادئ التعددية والتنوع والمواطنة وحرية الرأي والتعبير، وخروج آمن من تداعيات الجائحة، وبمؤسسة تشريعية قادرة على الإجابة عن أسئلة المواطنين، والدفاع عن مصالح الوطن.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد