الرميد يصرف الملايين على موقع إلكتروني متخلف لوزارته قبل مغادرته الحكومة

0

زنقة 20. الرباط

على بعد أسابيع من مغادرة منصبه الوزاري، سارع مصطفى الرميد وزير الدولة المكلفة بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، لإعلان إطلاق بوابة إلكترونية، وصفها بلاغ وزارته بالجديد، بينما ذات الموقع تم إحداثه عام 2016.

ففي الوقت الذي ذكر بلاغ وزارة الرميد، أنه تم “إطلاق بوابتها الجديدة ابتداء من يوم غد الاثنين”، فإن البوابة تم تحديثها فقط ولم يتم إطلاق بوابة جديدة بالمعنى التقني للكلمة، وهو ما يفتح باب التأويلات على مصراعيه حول الكلفة المالية لهذا التحديث الذي لم يقدم أي جديد من الناحية التقنية و الجمالية و سهولة الولوج.

البوابة التي تحدث عنها بلاغ وزارة الرميد، سهلة الإختراق من طرف أي مبتدء في المعلوميات، حيث تغيب خاصية التأمين في الموقع بشكل كامل، وهو ما يكشف عن العٓبث في إطلاق بوابة تمثل الدولة بميزانية ضخمة.

التحديث الوحيد الذي تم العمل عليه، هو شراء نطاق جديد يجمع قطاعي حقوق الانسان و العلاقات مع البرلمان والذي لا يتجاوز 200 درهم.

ويتداول موظفو وزارة الرميد، حسب ما علم منبر Rue20، صرف الوزارة المذكورة لميزانية تتجاوز 7 ملايين سنتيم، في إنتظار الكشف عن القيمة المالية الحقيقية، من طرف وزارة الرميد الذي ما فتئ يتحدث عن الشفافية والنزاهة في صفقات المالية العمومية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد