العثماني يفرض الضريبة على الموظفين ويعفي الشركات التي تربح أقل من 500 مليون

1

زنقة 20. الرباط

قررت الحكومة فرض ضريبة جديدة على الشركات والموظفين وأجراء القطاع الخاص والمتقاعدين، والتي تسمى “المساهمة الاجتماعية للتضامن على الأرباح والدخول”.

وستطبق هذه الضريبة حسب مشروع قانون المالية، على الأرباح والدخول برسم سنة 2021، وستتحملها الشركات باستثناء المعافاة من الضريبة، والشركات التي تزاول أنشطتها داخل مناطق التسريع الصناعي، وشركات الخدمات التي تستفيد من النظام الجبائي المنصوص عليه لفائدة القطب المالي للدار البيضاء، والأشخاص الذاتيون الذين يحصلون على دخول مهنية، والأشخاص الذاتيون الذين يحصلون على دخول فلاحية، والأشخاص الذاتيون الذين يحصلون على دخول الأجور والدخول المعتبرة في حكمها، و الأشخاص الذاتيون الذين يحصلون على دخول عقارية.

وتحتسب المساهمة المذكورة بالنسبة للشركات على أساس نفس مبلغ الربح الصافي الذي يعتمد لاحتساب الضريبة على الشركات والذي يساوي أو يفوق خمسة ملايين (5.000.000) درهم عن آخر سنة محاسبية مختتمة.

وبالنسبة للأشخاص الذاتيين، تحتسب المساهمة على مجموع الدخل السنوي من مصدر مغربي، الصافي من الضريبة، المكتسب أو المحقق عندما يعادل أو يفوق مبلغ الدخل المذكور 120 ألف درهم، وبخصوص تحديد أسعار هذه الضريبة، حددها مشروع قانون المالية، بمبلغ 5% من الربح الصافي، بالنسبة للشركات المتوفرة على إذن تمنحه الإدارة لمزاولة أنشطة استيراد المواد البترولية وتصديرها وتكريرها والتكفل بنقلها وتعبئتها وادخارها وتوزيعها.

كما ستشمل أيضا المتعهدين الحاصلين على تراخيص بإقامة واستغلال شبكات المواصلات، ومصنعي الإسمنت، وستطبق هذه الضريبة بسعر 2,50% من الربح الصافي بالنسبة للشركات الأخرى، أما بالنسبة للأشخاص الذاتيين الذين يحصلون على دخول مهنية وأجور تحتسب المساهمة حسب سعر 1.50%، وستشمل هذه الضريبة الموظفين وأجراء القطاع الخاص والمتقاعدين الذين يتجاوز دخلهم الشهري 10 ألف درهم.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد