سلطات العيون تسابق الزمن لحصر مخالطي مصاب بفيروس كورونا !

0

زنقة 20 . علي التومي

سجلت مدينة العيون كبرى حواضر الصحراء، مساء امس السبت 31 يونيو،إصابة مؤگدة بفيروس كورونا، بعدما حافظت على خلوها من الفيروس طوال الفترة الماضية بعد تعافي اربع حالات ببوجدور وتماثلهما للشفاء بشكل كامل.

وحسب مصادر محلية، تتعلق الحالة بشخص عشريني سائق طاكسي حل بالمدينة قادنا من مدينة اكادير قبل يومين حيث تم اخضاعه للحجر الصحي بوحدة فندقية بشاطىء جماعة فم الواد 25 كلم غربي العيون.

إلى ذلك، قامت السلطات المعنية بنفل الحالة المصابة الوحيدة، ليلة امس السبت إلى مستشفى الحسن بن المهدي، من أجل خضوعه للبروتوكول العلاجي المعمول به في المغرب.

وتسابق السلطات المحلية في هذه الأثناء، الزمن لمباشرة حصر كافة المخالطين للمصاب في أفق وضعهم تحت التتبع والمراقبة الصحية قبل ان تتسع دائرة انتشار الفيروس بالمدينة.

وكانت المديرية الجهوية للصحة بجهة الداخلة وادي الذهب قد أعلنت اليوم الأحد في بلاغ رسمي نشرته عبر بوابتها الألكترونية تسجيل حالة وحيدة مؤكدة بفيروس كورونا.

واشارت نفس المصادر،إلى وضع متاريس حديدية امام منزل المصاب العشريني واخضاع جميع افراد اسرته للحجر الصحي المنزلي في انتظار اجراء تحاليل مخبرية لجميع المخالطين للحالة الوحيدة وتأكيد وضعهم الصحي.

وتدعو المديرية الجهوية للصحة بجهة العيون الساقية الحمراء إلى الإلتزام بالتدابير الوقائية المعلنة من طرف السلطات المغربية لمحاصرة الفيروس وعدم الإنصياع وراء الإشاعات دون الإعتماد على المصادر الرسمية للمصالح الصحية المختصة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد