‘البـقالي’ يقصفُ من قبة البرلمان ‘الهاشمي’ ويصفه بـ’الفرعون’ وباشا المُحمدية بـ’أوفقـير’

0

زنقة 20 . الرباط

وَجَهَ “عبد الله البقالي” البرلماني عن حزب “الاستقلال” مدفعية القصف الكلامي من داخل قبة البرلمان الى كل من “خليل الهاشمي الادريسي” مدير وكالة “المغرب العربي للأنباء” و باشا مدينة المحمدية.

فخلال تدخله بلجنة الاتصال والثقافة والتربية الوطنية التي اجتمعت صباح اليوم بمجلس النواب في إطار مناقشة الميزانيات الفرعية وبحضور وزير الاتصال وعدد من البرلمانيين ومسؤولي الإعلام العمومي ،انتقد عبد الله البقالي برلماني عن حزب الاستقلال ورئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية انتقد بشدة مدير وكالة المغرب العربي للأنباء واصفا إياه بالفرعون الذي يدير مؤسسة عمومية.

وتساءل “البقالي” عن العمارات والكاميرات التي قامت “لاماب” باقتنائها والأستوديوهات التي شيدتها، معبراً عن اندهاشه من دوافع وخلفيات تمكين وكالة المغرب العربي للأنباء من حساب خصوصي ضمن صندوق دعم الإنتاج السمعي البصري.

واعتبر “البقالي” أنه خلافا لما يروج ليست هناك أي مقاربة تشاركية في وكالة المغرب العربي للأنباء.

و عبر البقالي الذي كان يتحدث بلغة فيها الكثير من التحدي والوعيد عن استغرابه كون هذه المشاريع تتم خارج أي عملية طلب عروض علما أن الأمر يتعلق بملايير السنتيمات، وأضاف قائلا “هناك مصيبة كبرى ألمت بوكالة المغرب العربي للأنباء ،تريد أطلاق قناة إخبارية دون القيام بدراسة الجدوى .لمن تنتج لاماب ؟ إنها لاتعرف ماهو مقدمة عليه ،مدير الوكالة له عداء خاص تجاه الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ،ولذلك انخرط في تنافس حاد مع هذه الأخيرة وخاصة فيما يتعلق بتصوير الأنشطة الملكية”.

كما توقف البقالي عند الأقطاب التي أحدثها مدير “لاماب” و أشار في هذا السياق  إلى أن قطب بروكسيل على سبيل المثال ،وقع فيه تلاعب سافر ،حيث تولي مسؤوليته الشخص الذي  كلفه الهاشمي بانتقاء الترشيحات .مضيفا أن الهاشمي أصبح يسكن في الطائرة  لكثرة أسفاره وتنقلاته عبر عدد من القارات .

كما انتقد البقالي تضييق مدير وكالة المغرب العربي للأنباء على العمل النقابي وعبر عن استغرابه من كون “لا ماب” هي المؤسسة الوحيدة التي لم ينتخب فيها مناديب العمال بشكل قانوني  وأوضح أن هناك حوالي 60 دعوة قضائية سترفع ضد ” لاماب” على خلفية شتمها وتبخسيها للعمل النقابي .وشدد رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية على ضرورة تسوية ملف الصحافية فاطمة الحساني وملفات أخرى ،ولوح في هذا  الإطار بسلاح احتلال الوكالة ولو أدى ذلك إلى “اعتقالنا”، في حال عدم  حل المشاكل العالقة ،وفي مقدمتها وضعية فاطمة الحساني التي قال بشأنها “سنواصل الدفاع عن الحساني  ”

بعلاقة مع ذلك هدد البقالي باللجوء إلى الفدرالية الدولية للصحافة للدفاع عن ملف الصحافي رضوان حفياني الذي تعرض لاعتداء من طرف باشا المحمدية وأعوانه،وقد يصل الأمر إلى تنظيم وقفة تشارك فيها المنظمات الدولية في حال عدم اتخاذ السلطات المغربية المعنية الإجراءات اللازمة في حق باشا المحمدية الذي وصفه بأفقير المحمدية.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد