“الغارديان” تهاجم الرميد : الوزير أخلف وعده بإطلاق سراح “شقوري” العائد من غوانتنامو

0

زنقة 20 . الرباط

هاجمت صحيفة “الغارديان” البريطانية وزير العدل والحريات المصطفى الرميد واعتبرت أنه يدافع عن “قرار الدولة المغربية القاضي بوضع المواطن المغربي يونس شقوري المرحل مؤخرا من مُعتقل “غوانتنامو” خلف القضبان لمدة لا تقل عن شهرين”، نافيا “الادعاءات التي تم تداولها حول ضمانات دبلوماسية، التي تفيد بأنه كان على الدولة المغربية أن تفرج عن شقوري بعد 72 ساعة من وصوله إلى المملكة”.

الصحيفة البريطانية ذكرت أن الرميد أكد أنه “كانت هناك ضمانات بخصوص هذا الملف، لكن هذه الأخيرة لم تلزم المغرب بقرار الإفراج عن المُعتقل من عدمه”.

وتساءل الرميد، عن المصادر التي استندت عليها الاعلام بخصوص هذه القضية “من أين تحصلون على هذه المعلومات؟ هذه مغالطات”، مضيفا “هل استشارت الولايات المتحدة مع المغرب عندما اعتقلته كل هذه الفترة من الزمن، فلهم قوانينهم وللمغرب قوانينه”.

وكانت وزارة العدل الأمريكية قد طالبت من السلطات المغربية إطلاق سراح يونس شقوري، الذي قبع لمدة تزيد عن 13 سنة في معتقل “غوانتنامو”، قبل أن يجري ترحيله إلى سجن سلا ، مؤكدة أن التهم التي وجهها إليه القضاء الأمريكي قد أسقطت عنه سنة 2011.

وزراة العدل الأمريكية اعتبرت أن التهم التي وجهت إلى الشقوري، والمتعلقة بانتمائه إلى مجموعة إرهابية تعرف باسم “المجموعة الإسلامية المغربية المقاتلة”، و المقربة من تنظيم “القاعدة” – التي كانت وراء هجمات 16 ماي الإرهابية – استندت إلى أدلة غير موثوق بها.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد