زعيم “قبايلي” بالجزائر يرحب بموقف المغرب الداعم لتقرير مصير منطقة “القبائل”

0

زنقة 20 . الرباط

رحب زعيم قبائلي بموقف المغرب لصالح تقرير مصير منطقة القبائل في الجزائر، وذلك بمناسبة تخليد الذكرى الـ70 لتأسيس منظمة الأمم المتحدة في نيويورك.

وقال الرجل الثاني في الحكومة المؤقتة لمنطقة القبايل اليزيد عابد “لا يسعني إلا أن أرحب بهذا الموقف لأن الهدف الأساسي لحكومتنا يتمثل بالضبط في طرح سؤال على مكتب الأمم المتحدة، يخص مسألة سيادة منطقة القبائل”.

ولاحظ عابد في رد أورده الموقع الإخباري (تامورت. أنفو)، أمس الثلاثاء، أن “القضية القبائلية مشروعة، والاعتراف بالحكومة المؤقتة القبائلية أمر جد منطقي”، مشددا على أن “حق الشعوب في تقرير المصير إما أن يكون متاحا للجميع أو لا يكون”.

وكان نائب الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة عبد الرزاق لعسل، قد أعرب يوم الجمعة الماضي في نيويورك، لكون أنه “في الوقت الذي نخلد فيه الذكرى السبعين للأمم المتحدة، لا يزال أحد أقدم الشعوب في إفريقيا محروما من حقه في تقرير المصير”،مشيرا إلى أن “التطلعات المشروعة للسكان الأصليين بمنطقة ‘القبايل” ما زالت تنتهك في القرن ال21″.

وأضاف أن “حقوقهم الإنسانية تنتهك يوميا، كما أن ممثليهم الشرعيين يتعرضون للقمع، وقادتهم للاضطهاد، حتى وهم في المنفى”.

وتنكب حاليا مجموعة مهمة من الأحزاب السياسية في أوروبا على القضية القبائلية، فيما تبدي منظمات غير حكومية وشخصيات من عالمي السياسة والفن في البلدان الغربية، تعاطفها مع “الحكومة المؤقتة القبايلية”.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد