قبيلة تتهم برلمانيين بجيديين بالسطو على أراضيها بمراكش‎ !

0

زنقة 20 | الرباط

اتهم أكثر من 100 شخص من دوي الحقوق في جيش المحاميد و اسكورج بمراكش، عددا من المسؤولين بالترامي على أراضيهم، و التلاعب بلائحة ذوي الحقوق من أجل استفادة مقربين من المنتخبين، و سياسيين من بينهم يونس بنسلميان برلماني حزب العدالة و التنمية و صهره بنخالد الرئيس السابق لجماعة سعادة.

ووفق المراسلة التي وجهها ذوي الحقوق الى والي جهة مراكش بداية الأسبوع الجاري، ‘’فعملية تمليك الأراضي، تمت بطريقة مشبوهة بمساعدة المهندس الطوبوغرافي باعلا و نواب بالجماعة المذكورة، و جمعية اسكورج للتنمية البشرية و رجال السلطة بدعوى أن وزارة الفلاحة لا تمتلك مصاريف النفقة على عملية التحديد و التحفيظ كما أكده جواب الوالي و كذلك الغاء الجريدة الرسمية 1999 تحت عدد 4749، لما تحتويه هذه الجرائد الرسمية من تزوير’’ على حد تعبير الرسالة.

وأوضحت الرسالة أن بعض ‘’المدعين الانتساب الى الجماعة الأصلية و المرامين على العقار يستغلون العشرات من الهكتارات للشخص للشخص الواحد بتواطئ مع مع الغرباء في لوائح ذوي الحقوق التي توجد ضمن الجريدة الرسمية لسنة 1999 عدد 4749 و الجريدة الرسمية لسنة 2009 عدد 57909 و التي على اثرها تم تمليك ما يفوق 600 هكتار لهؤلاء، و الجريدة الرسمية لسنة 2004 عدد 6314 و التي تعبر بدورها عن عمليات النصب و التزوير و تواطء نواب الجماعة مع بعض المسؤولين حيث تم ادراج أسماء بعض المسؤولين و ذوي النفوذ’’.

و قد ضمت الرسالة مجموعة من الأسماء المتورطة في القضية، من بينهم برلمانيين و مسؤولين بالجماعة، و اخرون لهم علاقات و نفوذ بمراكش.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد