تفاصيل صراع أمريكي/روسي في مجلس الأمن حول “قرار الصحراء” !

0

زنقة 20 | الرباط

عقب تصويت مجلس الأمن على قراره حول الصحراء عشية يوم أمس الاربعاء ، أكد مندوب روسيا الإتحادية بمجلس الامن “فاسيلي نيبينزيا” دعم بلاده لحل سياسي عادل لنزاع الصحراء.

وأوضح المندوب الروسي الذي امتنعت بلاده عن التصويت على القرار، أن روسيا تؤكد على ضرورة الوصول الى حل متفق عليه و لكن لا يجب استباق الحل عبر مقاربات جديدة و تغييرات اعتباطية تضفي الغموض على العملية السياسية، مضيفا بأن عدم تسوية هذه المسألة تؤثر على الأمن و الاستقرار في المنطقة.

و من جهة اخرى عبر الممثل الدائم لجنوب أفريقيا مندوب جنوب افريقيا “جيري ماثيوس ماتجيلا”، عن أسف بلاده لعدم تنظيم الاستفتاء في الصحراء ، و بأن قرار مجلس الأمن لم يكن متوازنا وكنا نفضل الإبقاء على ستة أشهر فقط.

وأشار المندوب الجنوب افريقي الذي يتولى رئاسة مجلس الأمن الدولي لهذا الشهر، إلى أن القرار 2494 غير متوازن، مضيفا بأن بلاده كانت تفضل أن يتم تجديد ولاية بعثة المينورسو لستة أشهر فقط.

كما أوضح المندوب الجنوب افريقي إلى ان نص القرار كان عليه أن يوضح بأن الطرفين هما ‎ في إشارة إلى المغرب و البوليساريو وأن الجزائر وموريتانيا دولتان مجاورتان فقط، على حد رأيه .

وجدد ممثل جنوب افريقيا بالأمم المتحدة مطالبة بلاده بخصوص تمثيل افريقيا في “مجموعة أصدقاء الصحراء”، المكلفة بإعداد مشاريع القرار الخاصة بنزاع الصحراء، والتي تتكون من الولايات وفرنسا وروسيا وبريطانيا بالإضافة إلى إسبانيا.

وكانت دولة جنوب افريقيا قد اختارت إلى جانب روسيا الامتناع عن التصويت على مشروع القرار 2494 الذي تقدمت به الولايات المتحدة، الخاص بنزاع الصحراء والذي مدد الولاية الانتدابية لبعثة الأمم المتحدة لمدة سنة كاملة، وهو القرار الذي حظي بموافقة أغلبية أعضاء مجلس الأمن الدولي.

مايكل باركين المستشار الخاص بالبعثة الدائمة للولايات المتحدة بالأمم المتحدة، رحب بماوصفه ب”القرار القوي لمجلس الأمن”، ودعم بلاده لبعثة الأمم المتحدة في الصحراء “المينورسو”، واستمرارها في أداء مهامها.

و كان “مايكل باركين” قد نشر بيانا على الموقع الالكتروني للبعثة الأمريكية بالأمم المتحدة، بعد اعتماد مجلس الأمن الدولي للقرار 2494 الخاص بنزاع الصحراء، الذي حظي بموافقة أغلبية أعضائه بما فيهم الولايات المتحدة التي أعدت مسودة القرار.

و أكد خلال البيان ، بأن الوقت قد حان لإيجاد حل سياسي عادل ودائم ومقبول للطرفين، معربا عن شعوره بخيبة الأمل لأن بعض أعضاء هذا المجلس اختاروا الامتناع عن التصويت مرة أخرى، في إشارة إلى روسيا وجنوب افريقيا، مشددا على أن مجلس الأمن موحد رغم ذلك في الاعتقاد بأن العملية السياسية يجب أن تستمر دون تأخير.

وأعرب المستشار الأمريكي ببعثة الولايات المتحدة، عن امتنان بلاده للرئيس هورست كوهلر وفريقه على “نجاحاتهم التاريخية” في الجمع بين المغرب والبوليساريو والجزائر وموريتانيا، كما أعرب عن شكرها للممثل الخاص للأمين العام كولين ستيوارت، وفريق البعثة بأكمله على جهودهم.

وحث الديبلوماسي الأمريكي الطرفين على العمل بشكل بناء مع بعثة الأمم المتحدة في الصحراء، معربا عن تطلع واشنطن لتعيين الأمين العام لمبعوث شخصي جديد في أقرب وقت ممكن، مشيرا إلى أن ذلك سيؤدي إلى تقدم العملية السياسية وضمان عدم فقدان الزخم الذي ولده الرئيس هورست كوهلر.

وبخصوص تجديد ولاية بعثة المينورسو لمدة اثني عشر شهراً، أكد باركين أن ذلك لا يعني العودة إلى الحياة الطبيعية، لذلك جدد دعوة الولايات المتحدة الأطراف إلى الدخول في حوار بحسن نية ودون شروط مسبقة، مشددا على الأهمية الأساسية لإشراك النساء والشباب، داعيا إلى التفكير بشكل خلاق حول كيفية دفع عملية السلام حتى يتمكن الجميع من دعم مبعوث شخصي جديد بمجرد تعيينه.

ممثل فرنسا بمجلس الأمن الدولي قال ان بلاده تدعم مبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب كقاعدة لحل نزاع الصحراء.

وأشار المندوب الفرنسي، الى أن فرنسا ترحب بتصويت مجلس الأمن على القرار الجديد، مؤكدا دعم بلاده لجهود الأمم المتحدة بغية التوصل الى حل سياسي واقعي دائم ومقبول.

و من جانبه ، اوضح المندوب الفرنسي بأن بلاده تسعى إلى الحفاظ على الهدوء النسبي بمنطقة الكركارات، مشددا على ضرورة الالتزام باتفاق وقف إطلاق النار والاتفاقيات العسكرية ذات الصلة.

و رحبت دولة “الكوت ديفوار” بالقرار ايضا حيث عبر ممثلها بمجلس الأمن “كاكو هويادجا ليون آدوم” بأن بلاده تدعم المسار الأممي لحل النزاع بغية التوصل الى حل سياسي مقبول ودائم، مشيدا في الان ذاته بجهود المغرب لايجاد تسوية لحل النزاع، معتبرا ان مبادرة الحكم الذاتي واقعية وذات مصداقية لاعتمادها كقاعدة لايجاد حل سياسي لهذا النزاع.

وكانت “فرنسا” و”كوت ديفوار” قد صوتا بالموافقة على قرار مجلس الأمن رقم 2494 حول الصحراء، والذي حظي بموافقة أغلبية اعضاء المجلس، باستثناء روسيا وجنوب افريقيا اللتان امتنعتا عن التصويت.

و في ذات الصدد ، أكد المندوب الصيني بالأمم المتحدة “وانغ غوانغيا” دعم بلاده لإيجاد حل متوافق عليه وسياسي، طبقا لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

‎ و أشار المندوب الصيني إلى أن بكين تتمنى في المرة المقبلة أن تتم صياغة القرار بالتوافق بين أعضاء مجلس الأمن، في إشارة إلى امتعاض الصين من انفراد الولايات المتحدة بإعداد مشاريع القرار الخاصة بالنزاع.

و يشار إلى أن الصين صوتت بالموافقة على قرار مجلس الأمن رقم 2494 الخاص بالوضع في الصحراء، والذي يتضمن تمديدا لولاية المينورسو لمدة إثنا عشر شهرا.

و أبرز ‏مندوب الكويت بالأمم المتحدة “منصور العتيبي” بأن بلاده تدعم مبادرة المغرب الحكم الذاتي في الصحراء، مشددا على أن الكويت تحترم وحدة المغرب في اراضيه. المندوب الكويتي الذي صوتت بلاده لصالح القرار الجديد الخاص بالوضع في الصحراء، أكد أن بلاده تدعم جهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي متوافق عليه، يحترم الوحدة الترابية للمملكة المغربية.

و أعلنت ألمانيا عبر مندوبها بالأمم المتحدة “كريستوف غويسغين”، عن ترحيب بلاده بتجديد ولاية بعثة الأمم المتحدة “المينورسو”، مشيرا إلى أنها تضطلع بمهمة حيوية للحفاظ على الاستقرار على الأرض.

وشدد المندوب الألماني على أهمية استقرار الوضع على الارض الذي يعبد الطريق لقيام عملية سياسية.

مشيرا إلى أن ذلك هو الطريقة الوحيدة لتحقيق سلام دائم. “سانتياغو نجوا نفومو أيينجا” الذي صوتت بلاده لصالح القرار 2494 الخاص بنزاع الصحراء، دعم بلاده لجهود الأمم المتحدة لإيجاد حل سياسي لهذا النزاع.

وأعرب المندوب الغيني عن ترحيب بلاده بجهود المغرب لحماية حقوق الإنسان من خلال المجلس الوطني لحقوق الإنسان، ولجانه الجهوية في العيون والداخلة، والتي اعتبر أنها تستحق التنويه والتشجيع.

ومن جانبه أكد مندوب جمهورية الدومينيكان بالأمم المتحدة عن دعم بلاده لمبادرة الحكم الذاتي التي تقدمت بها المملكة المغربية، باعتبارها حلا مقبولا وواقعيا ويشكل قاعدة لحل نزاع الصحراء.

ويشار إلى أن غينيا الاستوائية وجمهورية الدومينيكان و الصين و الكويت وفرنسا و المانيا ودولة الكوديفوار و ساحل العاج ، قد اختاروا التصويت إلى جانب بقية الدول الأعضاء بمجلس الأمن الدولي على القرار 2494 الخاص بنزاع الصحراء، والذي تم بموجبه تمديد ولاية بعثة المينورسو لمدة سنة كاملة، في حين اختارت كل من جنوب افريقيا وروسيا الامتناع عن التصويت على القرار.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد