فرار سجين من مستشفى الفارابي بوجدة يستنفر الأمن !

0

زنقة 20 | كمال لمريني

أقدم سجين في حدود الساعة الثامنة ليلا، أمس الاحد، على الفرار من داخل مستشفى الفارابي بوجدة، وهو الامر الذي آثار إستنفارا كبيرا في صفوف مصالح الامن الوطني.

وذكرت مصادر مطلعة، أن السجين كان يتلقى العلاج بالمستشفى لمدة طويلة، غير أنه استغل غياب رجال الامن المكلفين بالحراسة وهو ما جعله يلوذ بالفرار.

ولم تكشف المصادر ذاتها، عن الطريقة التي فر بها السجين من داخل المستشفى، مكتفية بالقول إنه كان يتلقى العلاج بأحد الاجنحة.

وبدورها فتحت مصالح الامن تحقيقا في الموضوع لتحديد المسؤوليات، فيما تواصل أبحاثها وتحرياتها للوصول الى المعني بالأمر.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد