إنفراد. العثماني طلٓب دعم زعماء الأحزاب لإعلان تورط ‘العدل والإحسان’ في تأجيج إحتجاجات الطلبة الأطباء

0

زنقة 20. الرباط

أفادت مصادر جد مطلعة لمنبر Rue20.Com أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، عمل على طلب دعم و موافقة زعماء الأحزاب السياسية قبل اعلان تورط جماعة ‘العدل والاحسان’ المحضورة في تأجيج احتجاجات الطلبة الأطباء.

ذات المصادر شددت على أن العثماني، أمين عام حزب ‘العدالة والتنمية’ وجد نفسه في ورطة في حال استفراده بقرار توجيه هذ التهمة الى جماعة ‘العدل والاحسان’، ليستنجد بزعماء أحزاب الأغلبية و المعارضة معاً، حيث اتصل بجميع زعماء الأحزاب لحشد دعمهم وموافقتهم على ما أعلن عنه مصطفى الخلفي.

و شددت مصادرنا على أن العثماني اتصل أيضاً بكل من حكيم بنشماش المتواجد ببنٓمٓا في زيارة عمل، كما اتصل بكل من نزار بركة وبقية زعماء الأحزاب بالمعارضة، بعدما ضمن دعم زعماء أحزاب الأغلبية جميعهم.

وكشفت مصادرنا أن قرار تحميل ‘جماعة ياسين’ مسؤولية إضراب طلبة الطب والصيدلة لم يقتصر اتخاذه على مستوى مجلس الحكومة، بل تم التشاور فيه بشكل مسبق مع زعماء الاحزاب السياسية، بعدما توصل العثماني بتقارير أمنية تثبت تورط الجماعة المحضورة في تأجيج هذه الاحتجاجات رغم موافقة وزارتي التعليم والصحة على غالبية نقاط الخلاف، حسب ذات المصدر.

وشددت ذات المصادر أن قرار الحكومة كان عليه إجماعٌ سياسي بعد إحاطة زعماء الاحزاب السياسية بفحوى تقارير أمنية تورط جماعة ‘العدل والاحسان’ في إشعال فتيل الاحتجاجات بكلية الطب والصيدلة والدفع نحو سنة بيضاء يؤدي ثمنها الطلبة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد