تحالف بين “البام” و “البيجيدي” بمجلس وجدة للإطاحة برؤساء اللجان وكاتب المجلس !

0

زنقة 20 | كمال لمريني

دعا منتمون إلى حزبي الاصالة والمعاصرة والعدالة والتنمية، بجماعة وجدة التي يرأسها الاستقلالي، عمر أحجيرة، إلى عقد دورة استثنائية، تروم سحب البساط من تحت أقدام رؤساء اللجان، وإعادة انتخاب رؤسائها.

وذكرت مصادر لموقع rue20.Com، أن الحزبين نجحا في جمع 33 توقيعا، بغرض عقد الدورة الاستثنائية، التي يتضمن جدول أعمالها مجموعة من النقط.

ومن جهته، أعلن رئيس جماعة وجدة، عن أنه سيطبق القانون، ويدعو إلى عقد الدورة الاستثنائية في أجل 15 يوما، وفق ما ينص عليه القانون.

وكشفت مصادر لموقع rue20.Com، عن أن الطلب الذي تقدما به الحزبين يتضمن مجموعة من النقط من بينها :”المصادقة على إقالة رؤساء اللجن ونوابهم، المصادقة على حل اللجن الدائمة وإعادة تشكيلها، المصادقة على إعادة تشكيل لوائح أعضاء اللجن الدائمة، المصادقة على انتخاب رؤساء اللجن الدائمة ونوابهم، المصادقة على اقالة نائب كاتب المجلس، المصادقة على انتخاب كاتب المجلس”.

بالإضافة، إلى “المدارسة والمصادقة على تسوية وضعية البقع الارضية بتجزئة المير النيجر، المدارسة والمصادقة على مقرر احداث مرفق عمومي خاص بالمسبح الجماعي الكائن بحديقة الاميرة لالة عائشة من أجل استغلاله عن طريق التدبير المفوض، المدارسة والمصادقة على مشروع دفتر التحملات الخاص بإعادة تهيئة المسبح الجماعي و المرافق التابعة له من أجل استغلاله عن طريق التدبير المفوض”.

ويرتقب أن تعرف الدورة الاستثنائية، صراعا قويا بين رؤساء اللجان الذين سيتم إقالتهم، وهو الذي من شأنها أن يؤدي إلى بروز إنشقاقات وتصدعات داخل الاحزاب المكونة للمجلس، لا سيما وأن الجماعة تعيش على وقع “البلوكاج” منذ تشكيل مكتب المجلس.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد