تعاطي الباراسيتامول يؤثر على الأجنّة الذكور أثناء الحمل

0

زنقة 20 . وكالات

كشفت دراسة بريطانية حديثة من جامعة أدنبرة أنَّ تعاطي النساء الحوامل للعقاقير التي تحتوي على مادة الـ”باراسيتامول” المسكنة للآلام يؤثر سلباً في أولادهنَّ.

وأكدت الدراسة أنَّ تعاطي الحوامل لـ”الباراسيتامول”، بصورة منتظمة ولفترات طويلة، يعرِّض مستويات هورمون التستوستيرون للخطر لدى أطفالهنَّ الذكور، ما يُسبب لهم مشاكل تناسلية محتملة في مراحل لاحقة من حياتهم.

وقد توصلت نتائج الدراسة التي تمت تجربتها على فئران التجارب إلى أنَّ العلاج بـالباراسيتامول” لمدَّة أسبوع أدى إلى هبوط حاد في إنتاج هورمون الذكورة التستوستيرون، وفقاً لما أوردته “العربية نت”.

ونصحت الدراسة النساء الحوامل بمراعاة الإرشادات الحالية، وبأن يتم تعاطي مسكنات الألم بأقلّ جرعة فعَّالة، ولأقصر مدة ممكنة. والجدير ذكره أنَّ مركب “الباراسيتامول” يشيع استخدامه على نطاق واسع لتخفيف الألم وخفض درجة الحرارة، كما يستخدم بصورة عادية في جميع مراحل الحمل.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد