أول صور الشخص الذي قطع رأس مُتشرد بالمحمدية وتفاصيل اعتقاله بالرصاص

0

زنقة 20. الدارالبيضاء

حصل موقع Rue20.com على صور الضحية و المجرم في جريمة القتل البشعة التي وقعت مساء أمس الخميس بمدينة المحمدية.

صورة الضحية الذي لم يكن سوى متشرداً يبيت في العراء اسمه قيد حياته ‘ابراهيم’.

و أقدم المتهم بقتله، على فصل رأسه عن جسده بمنطقة غابوية، ليحمل رأسه وينكل بجثته امام المارة وسط المحمدية.

مصالح الأمن وفور توصلهابالنبأ انتقلت لعين المكان لتوقيف المتهم الذي أبدى مقاومة عنيفة، ليتم القاء القبض عليه بعد إطلاقه رصاصات تحذيرية.

وتبين أن المتهم ذو سوابق كثيرة و يعاني أمراضاً نفسية.

وأسفرت الخبرات الجينية التي باشرتها الشرطة العلمية والتقنية عن تشخيص هوية الجثة التي تم التمثيل بها، مساء أمس الخميس بضواحي مدينة المحمدية، ويتعلق الأمر بجثة شخص يبلغ من العمر 53 سنة، يعيش حالة التشرد، وكان يشكل موضوع مذكرة بحث من أجل الضرب والجرح العمدين من طرف مصالح الأمن بمدينة وجدة منذ سنة 2004.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن الأبحاث والتحريات التي تجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، قد أوضحت أن المشتبه فيه أقدم على إزهاق روح الهالك بواسطة السلاح الأبيض بمنطقة غابوية تابعة لجماعة بني يخلف بضواحي المحمدية، قبل أن يقوم بالتمثيل بالجثة لأسباب لازالت الأبحاث متواصلة لتحديدها والكشف عن خلفياتها.

وأوضح ذات المصدر أن مصالح الأمن الوطني، إذ تؤكد أنها تمكنت من توقيف المشتبه فيه فور إشعارها بالحادث من طرف مستعملي الطريق المدارية لمدينة المحمدية، فإنها تنفي في المقابل ما تم الترويج له من مزاعم تدعي أن الضحية يعمل أستاذا وأن سبب الجريمة يعود لخلافات مزعومة بين تلميذ وأستاذه.

وقالب لاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن شرطياً يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة المحمدية، اضطر مساء اليوم الخميس، لإطلاق رصاصتين تحذيريتين من سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص كان في حالة اندفاع قوية وعرض حياة موظفي الشرطة والمواطنين لتهديدات خطيرة بواسطة سيف من الحجم الكبير.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني ، أن عناصر الشرطة تدخلت لتوقيف المعني بالأمر الذي تم التبليغ عنه من طرف مجموعة من المواطنين، بعد الاشتباه في تورطه في قضية قتل عمد بضواحي مدينة المحمدية، حيث ثم توقيفه ومعاينة أعضاء من جثة تم التمثيل بها، بينما لازالت المعاينات متواصلة لتحديد مسرح الجريمة المفترض، وتشخيص هوية الضحية، والكشف عن خلفيات ارتكاب هذه الجريمة .

وأضاف المصدر أنه تم اخضاع المشتبه فيه، الذي تم توقيفه في حالة غير طبيعية، لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة بغرض الكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية .

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد