صحفي مصري : المغاربة اختاروا التغيير عبر السياسة والملك كان ذكيا ليس كباقي الحكام العرب الأغبياء

0

زنقة 20 . الرباط

في مقال له على جريدة الأهرام المصرية ،كتب الصحفي أيمن المهدي قائلا، إن الفارق بين ما حدث في المغرب من تطورات سياسية وما شهدته دول الربيع العربي، هو حكمة ملك اسمه محمد السادس، الذي استوعب الاحتجاجات قبل أن تستفحل وأدار أزمة ضخمة بذكاء شديد .

المهدي أضاف في مقاله، أن الملك محمد السادس وضع في اعتباره حال رؤساء دول عربية أطاح بهم غباؤهم وتمسكهم بالسلطة المسمومة، إلى أن تركوها مرغمين، من أمثال زين العابدين بن علي وحسني مبارك والقذافي ومحمد مرسي وأيضا خشية الشعب المغربي، أن يفقد استقراره بعدما تأكد أن التغيير الثوري فاتورة تكلفته باهظة الثمن .

الصحفي المصري في الأهرام، قال إن الشعب في المغرب لا يريد ثورة ثم تسرق ولا يريد شعار «كرامة» ثم تنتهك أو حرية تنتهي بالتقييد، فقد رأي بأم عينه ما آل إليه الحال في هذه الدول، و لم يسعى الى تقليد دول الربيع العربي في ثوراتهم واختار التغيير عبر السياسة.

وخلص ايمن مهدي، إلى اعتبار أن المغرب عاش ربيعه بطريقته الخاصة وربح الاستقرار، الشيء الذي يعد مكسبًا قيمًا في ظل الأوضاع العربية المتخمة بالعنف والفوضى.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد