الرباح في قلب عاصفة من السخرية حول 100 درهم من إستهلاك الضو والما

0

زنقة 20. الرباط

يبدو أن وزراء ‘العدالة والتنمية’ أصبحوا متخصصين في مهاجمة الشعب بعدما ركبوا على ظهره للوصول الى الكراسي الوثيرة.

فلا يمر يوم يظهر فيه وزير عن الحزب الاسلامي الذي يقود الحكومة وهو يهاجم ويتوعد المواطنين إلا ليخلفه آخر من نفس الحزب ليستهزأ من المواطنين و يُحقرهم، قبل أن يظهر آخر بأرقام غريبة يصدهم.

عزيز الرباح الذي انتقل من قطاع النقل والتجهيز الذي ترك به أعشاشاً من الكوارث، لم يجد حرجاً في القول أن غالبية المغاربة لا يدفعون شهرياً سوى 100 درهم عن فاتورة الماء والكهرباء، في الوقت الذي يخرج الألاف بمدن الشمال والوسط بشكل شبه أسبوعي للاحتجاج على غلاء الفواتير.

سخرية المغاربة من الوزير الرباح حولته الى موضوع للتقشاب بسبب تصريحه كون 75% من المغاربة لا يدفعون شهرياً سوى 100 درهم في فاتورة الكهرباء وهو ما اعتبره الفيسبوكيون المغاربة غير صحيح، مهاجمين الرباح الذي يعيش حياة الرغد المجانية بدون فواتير يدفعها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد