نقابيو ‘موخاريق’ يتلون الفاتحة على الحكومة والبرلمان ويدعون لحوار إجتماعي يضمن حقوق ومكاسب العُمال

0

زنقة 20. الربرط

توقف ألاف العُمال الممثلين لنقابة ‘الاتحاد الوطني للشغل’ قبالة مجلس النواب لتلاوة الفاتحة خلال مسيرة فاتح ماي اليوم الاثنين.

و اعتبر النقابيون المتظاهرون أن الحكومة والبرلمان ماتت فيهم الرغبة في حوار اجتماعي حقيقي.

ودعا الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب اليوم الثلاثاء بالرباط ، خلال مسيرة عمالية بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للشغل (فاتح ماي) الحكومة إلى بذل المزيد من الاجراءات لمنع اي مساس بمكتسبات العمال والعاملات وعموم الموظفين والاجراء، و سن سياسة اجتماعية تضمن العدالة الاجتماعية والعيش الكريم وتصون كرامة الطبقة العاملة .

وطالب الاتحاد خلال مسيرة عمالية جابت أهم شوارع العاصمة ، رفع خلالها العمال شعارات ولافتات تعبر عن مطالبهم المشروعة وتؤكد اصرارهم على الدفاع عن مكتسباتهم وحقوقهم ،بوضع اطار قانوني للحوار الاجتماعي يفضي الى مفاوضة جماعية حقيقية وذات مردودية وحوار قطاعي منتظم ومنتج،وضمان الحريات النقابية.

وفي كلمة بمناسبة العيد الأممي للعمال الذي اختار له الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب شعار “معبأون من أجل الوحدة الترابية ، ومناضلون من اجل الكرامة العمالية ورافضون لتصفية القضية الفلسطينية ” ،قال رئيس المجلس الوطني للاتحاد الوطني للشغل عبد الله عطاش إن التقييم العام لمسار الحوار الاجتماعي ولمجمل الخلاصات التي أفرزتها عملية التفاوض والتي أجملتها الحكومة المغربية في عرضها الأخير، “تبقى بعيدة عن تطلعات الشغيلة المغربية وانتظاراتها وذات اثر محدود على قائمة مطالبها” مبرزا أن الاتحاد وعيا منه بما للاستقرار الاجتماعي من أثر على المستويين الاجتماعي والاقتصادي وفي إطار حرصه على مصالح الشغيلة بمختلف مكوناتها ، ظل يسعى طيلة هذه الجولة من الحوار الاجتماعي بتدخلاته ومقترحاته إلى الوصول لاتفاق اجتماعي متوازن يلبي حدا معقولا من مطالب الشغيلة المغربية .

ورغم عدم تحقيق هذه النتيجة قبيل محطة فاتح ماي ، فإن الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب يضيف المسؤول النقابي ، يجدد دعوته للحكومة إلى الاستمرار في مسار الحوار الاجتماعي ، وإعطاء فرصة جديدة للتفاوض وإعادة النظر في مضامين مشروع العرض الذي تقدمت به ، من خلال بذل مجهود إضافي من شأنه تجويد وتحسين مضامينه، سواء تلك المرتبطة بتحسين الدخل وتعميمها لتشمل كافة الأجراء بالقطاع العام والقطاع الخاص والمؤسسات العمومية، أو ما تلك المتعلقة بالتشريعات وتنفيذ الالتزامات ومواعيد تفعيلها .

وبخصوص قضية الوحدة الترابية الوطنية ، أكد الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب التعبئة الشاملة لهيأته وقيادته مركزيا ومجاليا وعموم المناضلين والمناضلات للتصدي لمختلف الاستفزازات التي تحاول إرباك المبادرات المغربية ، وتهدد مسار التسوية الاممي ، ورفضه استغلال موقف المغرب المنحاز لتغليب الشرعية الدولية وخيار السلم وصيانة امن المنطقة وتجنب التصعيد العسكري ، للابتزاز او أي ممارسة يحاول أصحابها فرض الامر الواقع على الارض.

وفيما يترتبط بالقضية الفلسطينية ، جدد الاتحاد تضامنه المطلق مع حقوق الشعب الفلسطيني وفي مقدمته الطبقة العاملة، ورفضه القاطع لأي محاولة لتصفية القضية الفلسطينية، مناشدا الدول العربية والاسلامية الى تغليب منطق التعاون وتجنب الخلافات البينية وتنسيق المواقف وتقويتها من اجل التصدي للغطرسة الصهيونية في المنطقة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد