البوليساريو تهدد بأزمة “كركرات جديدة” وتدعو المغرب إلى المفاوضات المباشرة

0

زنقة 20 . سهام الفلاح

أوضحت عناصر دبلوماسية أن المغرب شدد على ارتباط أي عملية سياسية في قضية الصحراء بإنسحاب مسلحي الجبهة من المنطقة، وأشارت المصادر ذاتها إلى أن البوليساريو انسحبت على بعد 5 كيلومترات من المنطقة التي كان مسلحوها يتواجدون فيها، وانها باتت تحتاج إلى موافقة السلطات الموريتانية للوصول إلى المحيط الأطلسي، فيما دعت الجبهة أمس الاثنين، المغرب إلى مفاوضات جديدة.

وحسب يومية “المساء” فإن مسلحي الجبهة مازالو يتواجدون قرب “الكركرات”، لكنهم لا يستطيعون عرقلة الشاحنات المغربية أو الوصول إلى شواطئ المحيط الأطلسي كما كانو يفعلون في السابق، وباتوا يحتاجون إلى موافقة السلطات الموريطانية، إذ يقع مركز موريتاني للمراقبة بمنطقة الكركرات.

وسارعت الجبهة أمس الاثنين، إلى إعلان “استعدادها لبدء مفاوضات مع المغرب على أساس حق تقرير المصير”، وأوضح خداد، منسق الجبهة مع قوة الأمم المتحدة لحفظ السلام، في مؤتمر صحافي، أن “الاتحاد اللإفريقي والأمم المتحدة يجب أن يتعاونا في معالجة هذا النزاع”، وبرر قرار انسحاب مسلحي البوليساريو من منطقة الكركرات برغبة الجبهة في “إعطاء فرصة للمغرب لاتخاذ كركرات ذريعة لوقف المسار السياسي”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد