الملك يُخاطب أفريقيا من قلب قمة الاتحاد الافريقي تحت تصفيقات رؤساء الدول وذهول الخصوم

0

زنقة 20. الرباط

خاطب الملك محمد السادس القادة الأفارقة من قلب مقر الاتحاد الافريقي بالعاصمة الاثيوبية أديس أبابا، تحت تصفيق حار لقادة الدول الافريقية وذهول الخصوم.

ولقي خطاب الملك الذي ألقاه بمقر الاتحاد الافريقي، تصفيق قادة القارة الافريقية الذين دعموا بقوة عودة الملكة المغربية لمنظمة الاتحاد الافريقي.

و لم يعطي الملك أي اهتمام لتواجد الجبهة الانفصالية، مشدداً على عزم المغرب العمل مع قادة أفريقيا، لتنمية القارة بعيداً عن الصراعات برفع التحديات.

وبدأ الملك خطابه بالقول أن الوقت حان للعودة إلى بيتنا الافريقي ولقاء عائلتنا، لقد افتقدناكم رغم ان علاقتنا لم تنقطع ابدا.

وأضاف الملك : ‘كم هو جميل هذا اليوم الذي أعود فيه إلى البيت بعد طول غياب! كم هو جميل هذا اليوم الذي أحمل فيه قلبي ومشاعري إلى المكان الذي أحبه ! فإفريقيا قارتي وهي أيضا بيتي’.

وقال الملك: لقد عدت أخيرا إلى بيتي. وكم أنا سعيد بلقائكم من جديد. لقد اشتقت إليكم جميعا من أجل ذلك، قررت، أن أقوم بهذه الزيارة، وأن أتوجه إليكم بهذا الخطاب، دون انتظار استكمال الإجراءات القانونية والمسطرية، التي ستفضي لاستعادة المملكة مكانها داخل الاتحاد

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد