‘الوفا’ عاد إليكم من جديد .. هل يعيد بنكيران استوزاره في الحكومة الجديدة انتقاماً من استبعاد الإستقلال ؟

0

زنقة 20 . الرباط

بعد غياب طويل عن الأنظار عاد محمد الوفا، الوزير المكلف بالشؤون العامة والحكامة في حكومة تصريف الأعمال،للظهور من جديد اليوم الأحد مع رئيس الحكومة المعين “عبد الإله بنكيران” و ذلك بضريح محمد الخامس بالرباط بمناسبة الذكرى الثامنة عشرة لوفاة الملك الحسن الثاني.

“الوفا” الذي قلل من ظهوره الإعلامي بعد انتهاء الولاية الرسمية للحكومة مرشح للعودة بقوة في الحكوم المقبلة وهو الذي لا يزال يحتفظ بعضويته في حزب الإستقلال رغم أنه شارك في الحكومة المنتهية ولايتها كمستقل.

wafa

فايسبوكيون طالبوا بإرجاع “الوفا” كوزير للتربية الوطنية وهو القطاع الذي شغله في بداية الولاية الحكومية السابقة قبل أن يتم تعيينه في منصب وزير مكلف بالشؤون العامة و الحكامة.

ويرى متتبعون أن “بنكيران” سيتشبث باستوزار “الوفا” في حكومته المقبلة خاصةً بعد تمسك الأخير بالبقاء في الحكومة رغم انسحاب حزبه الإستقلال في نصف الولاية الحكومية السابقة إضافةً إلى الولاء التام لـ”الوفا” لرئيس الحكومة و دفاعه عنه في شتى المنابر.

و اعتبر ذات المهتمون بالشأن السياسي أن رئيس الحكومة المعين سيحاول “الإنتقام” باستبعاد حزب الإستقلال الذي تخلى عنها عن مضض باستوزار “الوفا” الذي قال يوماً “أنا حزب الإستقلال”.

 

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد