صحيفة : القباج و المانوني بديلان لعزيمان وعالي الهمّة في مخاطبة بنكيران

0

زنقة 20 . الرباط

بعد اللقاء الذي أجراه مستشارا الملك ” عبد اللطيف المانوني “و “عمر القباج” برئيس الحكومة “عبد الإله بنكيران” في مقر رئاسة الحكومة مبعوثين من كرف الملك لتنبيه بنكيران لضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة قالت مصادر صحفية أن القصر غير محاوريه الرسميين مع رئيس الحكومة باستبدال كل من “فؤاد علي الهمة” و “عمر عزيمان” بـ”المانوني” و “القباج”.

أسبوعية “الأسبوع الصحفي” قالت في عددها الأخير إن أول اتصال بين القصر وبين بنكيران أثناء “البلوكاج الحكوميّ”، أبعد عمر عزيمان وفؤاد عالي الهمّة بفعل تنافسهما الشديد، وقدّم مستشار الملك للشؤون الإفريقيّة عمر القباج.

و أضافت ذات الأسبوعية أن الملك أرسل القباج لملاقاة عبد الإله بنكيران، في مقر رئاسة الحكومة، محاطا بعبد اللطيف المنوني، المستشار الملكي القانوني، في حال قرر رئيس الحكومة المعيّن الإقرار بفشله في المهمة الموكولة إليه.

و “انتقلت المهمة من عزيمان، الذي حاصرته جهات عدّة باسم مجانية التعليم، وأبعد عن المشاورات الحكومية”، وبالتالي غدا بنكيران مخاطبا للقصر في شخص عمر القباج، الرئيس الأسبق للبنك الإفريقي للتنمية” حسب ذات الصحيفة.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد