حجيرة يطعن في شرعية انعقاد ‘برلمان’ الاستقلال و زعيم ‘لاهوادة’ يرفض التوقيع على بيان ‘الإطاحة بشباط

0

زنقة 20 . الرباط

بعد دعوة الأمين العام لحزب الإستقلال “حميد شباط” إلى انعقاد مجلس وطني استثنائي للحزب غداً السبت، خرج رئيس المؤتمر “توفيق احجيرة” ببلاغ يؤكد فيه أن لم يستشار في الأمر و سيطعن في القرار.

احجيرة و في بلاغ له أضاف أن دورة المجلس التي دعا إليها “شباط” ” لم تكن موضوع قرار اجتماع رسمي للجنة التنفيدية للحزب ولم أستشر كرئيس للمجلس في عقدها ولا في جدول اعملها”.

وأعلن القيادي في الحزب و الوزير السابق أن هذا الاجتماع “لا ضرورة له قطعا في ظل الظرف الحزبي الحالي” مشيراً إلى أنه سيطعن في “شرعية هاته الدورة، ولائحة حضورها، وطريقة إعدادها، وقراراتها، وطريقة التحضير لها، والتي اعتمدت الأساليب التي أعرفها عن ظهر قلب”.

و اعتبر حجيرة أنه ” لا يمكن لي أن أترأس مجلسا وطنيا لم أدعوا له، وسأقاطعه احتجاجا على تدبير الدعوة خارج منطق النظام الأساسي للحزب”.

ويعيش حزب الإستقلال على صفيح ساخن بعد التصريحات التي أدلى بها الأمين العام للحزب “حميد شباط” و أغضبت موريتانيا و القصر و خلقت أزمةً ديبلوماسية بين نواكشوط و الرباط و سارعت بعدها قيادات استقلالية إلى الدعوة للإطاحة بـ”شباط” من على رأس الحزب.

من جهة أخرى غاب توقيع عبد الواحد الفاسي نجل الزعيم التاريخي للحزب علال الفاسي وزعيم تيار لا هوادة الذي كان معارضاً لشباط ، عن بيان قيادات الحزب المعروفون بـ”الحكماء” و الذي طالب “حميد شباط “بالرحيل عن ترأس الحزب.

 

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد