الوالي ‘لفتيت’ سبٓقٓ واستفاد من شقة فاخرة بعين الدياب بـ1300 درهم للمتر فيما ثمن المتر الحقيقي مليونا سنتيم

0

زنقة 20. الرباط

بعد تفجر فضيحة تفويت مصالح وزارة المالية لبقعة أرضبة تقارب 4000 متر، بثمن هزيل لم يتجاوز 350درهم للمتر الواحد، كشف تقرير للمفتشية العامة بوزارة المالية نشره موقع مقرب من حزب ‘العدالة والتنمية’، عن استفادة الوالي ‘عبد الوافي لفتيت’ من شقة فاخرة بساحل ‘عين الدياب’ بالدارالبيضاء، ضمن مسؤولين كبار في الدولة، بسعر هزيل.

ويضيف المصدر أن من بين المسؤولين المستفيدين والي الرباط سلا القنيطرة عبد الوافي الفتيت، حيث تم تفويت شقق وفيلات ومحلات تجارية، بأثمنة رمزية وفي أحياء راقية.

وأبرز التقرير أن التفويتات التي قام بها وزير التجهيز والنقل السابق، الاستقلالي ‘كريم غلاب’، تهم الوحدات السكنية التي بلغ عددها 512 من بينها 482 شقق و9 محلات تجارية و21 فيلا متفرقة في مناطق مختلفة من المدن من بينها الرباط والدار البيضاء ومراكش، وبأثمنة لا تتجاوز 1300 درهم للمتر مربع.

وحسب المصدر ذاته فان والي الرباط، عبد الوافي الفتيت استغاد من شقة في عين الذياب، بنفس الثمن، في وقت تحدد ثمنة العقار المعد للسكن ابتداء من 20 ألف درهم ‘مليونا سنتيم’ للمتر مربع.

وشكل خبر تفويت البقعة الأرضية بأغلى أحياء العاصمة، مادة دسمة لوسائل الاعلام، خلفت موجة استهجان شعبية مطالبين بالغاء البيع وارجاع الأرض.

وكشف تقرير وزارة المالية حسب مانقل ذات المصدر أن مدير المختبر العمومي LPEE ورد اسمه ضمن المستفيدين من الفيلات والشفق الفاخرة، حيث وردت أسماء مسؤولين في الدولة بينهم ولاة وعمال سابقين وردت اسمائهم في الوثائق.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد