اسكتلندا تستعد للاستفتاء للاستقلال عن بريطانيا وتتشبث بالبقاء بالاتحاد الأوربي

0

زنقة 20 . وكالات

أكدت نيكولا ستيرجين، الوزيرة الأولى في إقليم اسكتلندا، أن الاسكتلنديين يريدون البقاء في الاتحاد الأوروبي، ولوحت بإجراء استفتاء جديد حول استقلال الإقليم عن بريطانيا.

وقالت ستيرجين في كلمة ألقتها يوم الجمعة 24 يونيو/حزيران تعليقا على نتائج استفتاء ” Brexit ” حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والذي فاز فيه مؤيدو الرحيل: “هناك احتمال كبير جدا لإجراء استفتاء جديد”.

وأوضحت ستيرجين التي تترأس الحزب الوطني الاسكتلندي، أن العديد من سكان الإقليم الذي سبق لهم أن صوتوا لصالح بقاء اسكتلندا في قوام بريطانيا خلال الاستفتاء الذي جرى في سبتمبر/أيلول عام 2014، قد يغيروا موقفهم بعد أن صوت 52% من سكان المملكة المتحدة لصالح ” Brexit”.

وتابعت الوزيرة الأولى: “لا شك في أن نتائج الاستفتاء التي جرت الخميس ستؤثر بقدر كبير على اسكتلندا التي تخلت عن سيادتها”.

واعتبرت أن إخراج اسكتلندا من الاتحاد الأوروبي رغم إرادة شعبها الذي يرغب في البقاء، “غير مقبول من وجهة نظر المبادئ الديمقراطية”، مشيرة في هذا السياق إلى أن أغلبية سكان الإقليم صوتوا لصلاح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي خلال استفتاء يوم الخميس.

جدير بالذكر أن الاستفتاء الذي نظمه القوميون الاسكتلنديون في سبتمبر/أيلول عام 2014، انتهى بهزيمتهم، إذ صوت 55% ممن أدلوا بأصواتهم، لصالح البقاء في قوام بريطانيا.

وسبق لـ ستيرجين أن حذرت لندن من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يدفع بالإقليم إلى إجراء استفتاء ثان حول الاستقلال.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد