‘بنكيران’ يمنعُ ‘بلمختار’ من تطبيق قرار المَلك لِتنقية مُقررات دراسية من التطرف والتَّشَدُّد الديني

0

زنقة 20 . الرباط

علم موقع Rue20.Com أن رئيس الحكومة “عبد الاله بنكيران” استشاط غضباً من قرار وزيره في التربية الوطنية “بلمختار” حول إزالة عدد من المواد الدراسية التي تُشجع على التطرف والتشدد الديني من المقررات الدراسية.

وحسب مصدرنا المطلع، فان رئيس الحكومة، تدخل بتوجيه أمر لـ”بلمختار” بوقف مُقترح وزارته حول تنقية المواد الدراسية من الكتب والمواد المُعتمدة والتي تتضمن حمولات متطرفة ومتشددة.

 

هذا وكان الملك محمد السادس قد أعلن عن مراجعة مناهج التعليم الديني لمواجهة التطرف والإرهاب، في خطوة غير مسبوقة، حيث أصدر تعليماته لوزيري الأوقاف والشؤون الإسلامية، أحمد التوفيق، والتربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، لمراجعة المقررات الدراسية المتعلقة بالتربية الدينية.

وسيشمل هذا الإصلاح، بحسب ما أعلن عنه الملك في المجلس الوزاري الأخير المنعقد بمدينة العيون، المدرسة العمومية والتعليم الخصوصي وكذا مؤسسات التعليم العتيق، وذلك في اتجاه إعطاء أهمية أكبر للتربية على القيم الإسلامية السمحة، الداعية إلى الوسطية والاعتدال، وإلى التسامح والتعايش مع مختلف الثقافات والحضارات الإنسانية.

وحسب مصادرنا دائماً فان ما يزيد عن 400 مكتبا مدرسي بالمستويات التعليمية الابتدائية والاعدادية والثانوية يهمها قرار التنقية خاصة التي تتضمن صوراً للتمييز بين الفتاة والفتى، فضلاً عن صور، تظهر لعبة الشطرنج كلعبة حرام، وربط التسول بالاعاقة.

واندلعت “هلوسة” داخل حزب “العدالة والتنمية” حول قرار الملك من تنقية المواد الدراسية، والتي دعى وزيريه “التوفيق” و “بلمختار” بالانكباب على دلك خلال خطابه بالعيون، قبل أن يتعمد رئيس الحكومة الى التدخل دون أن يُكلفه الملك، لمنع الوزيرين من تنقية المقررات الدراسية، حيث عمد الحزب الاسلامي الى تكليف نقابات عمالية باشعال فتيل المواجهة مع “بلمختار” و “التوفيق” حول تنقية الكتب المدرسية، ليظهر بمظهر البريء.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد