الخارجية الأمريكية تدين ‘كلينتون’ بالإخلال بالأمن الالكتروني

0

زنقة 20 . متابعة

اتهم تحقيق لوزارة الخارجية الأمريكية الوزيرة السابقة، هيلاري كلينتون، بالإخلال بأمن البريد الالكتروني.

وتبين للمفتش العام أن كلينتون لم تلتزم بالقواعد الأمنية، واستعملت بريدها الخاص، في مسائل رسمية دون موافقة الجهات الأمنية.

ولكن لجنة المحققين كشفوا عن مخالفات “مستمرة ومنهجية” للإجراءات الأمنية سابقة لفترة كلينتون في وزارة الخارجية. وقالت كلينتون إن التقرير كشف أنها لم تكن في تصرفها مختلفة عن سابقيها.

وجاء في بيان لحملتها الانتخابية: “خلافا لما تردد في الفترة الأخيرة من نظريات خاطئة، فإن التقرير بين أن استعمالها للبريد الالكتروني الخاص، كان معروفا للمسؤولين في الوزارة، خلال فترتها”.

وأضاف البيان أنه لا توجد أدلة على حدوث اختراق لبريدها. ويجري مكتب التحقيقات الفديرالي (أف بي آي) أيضا تحقيقا فيما إذا كان هناك خرق للإجراءات الأمنية، ولكنه لم يحقق معها. ونفت كلينتون أن تكون أرسلت أي معلومات سرية عبر بريدها.

وكان استعمال المرشحة الديمقراطية الأوفر حظا للرئاسة لبريدها الالكتروني الخاص محل نقاش في الانتخابات، وقال منتقدون لها إن كلينتون تعتقد أنها فوق القانون.

ولكن حملتها الانتخابية تقول إن تصرفها كان مثل تصرف من سبقها من وزراء الخارجية، الذي “استعملوا أيضا بريدهم الالكتروني الخاص”، فهي لم تكن “الوحيدة” في ذلك.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد