خبر فضيحة التلاعب في إمتحانات المحاماة يصل القصر….تعديل حكومي سيطيح بالوزير وهبي

0

زنقة 20. الرباط

إنتشر خبر فضيحة وزارة العدل كالنار في الهشيم، وأصبح حديث الرأي العام الوطني من طنجة إلى الكويرة، وصل صداه للقصر، وعاهل البلاد شخصياً المتواجد في عطلة خاصة بالغابون.

و أضحى وزير العدل عَلى زأر المرشحين لمغادرة الحكومة من الباب الضيق، بعدما كان مرشحاً لتولي حقيبة أخرى في الحكومة.

خطورة ما وقع بوزارة وهبي، يسيء لصورة المملكة، التي كانت دول عظمى قد نوهت و أشادت وهنأت المغرب عقب فصل النيابة العامة عن وزارة العدل، وإعتبرت حينها أن المملكة ماضية في ترسيخ دولة الموسسات القوية، قبل أن يأتي وهبي ويهدم كل شيء.

وهبي، لم يعد مرشحاً لمغادرة الحكومة فقط، بل أن أصبح غير مرغوب فيه على رأس قيادة حزب “الأصالة والمعاصرة”، حيث علم منبر Rue20 أن جهات نافذة في الحزب، تم إخبارها بقرب إبعاد وهبي عن الحزب الثاني في البلاد، من خلال مؤتمر إستثناء سيعقد الصيف المقبل على أبعد تقدير.

وتضيف مصادرنا أن التعديل الحكومي الذي كان منتظراً قبيل مونديال قطر، وتم تأجيله لعدة مرات، سيعرف أخيراً موعده خلال يناير الجاري.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد