المغاربة يواصلون معاقبة البيجيدي ..بنكيران يحصد الهزائم في دوائر الإنتخابات الجزئية

0

زنقة 20. الدارالبيضاء

حصد حزب “العدالة والتنمية” هزيمة مذلة بالدوائر الإنتخابية التي شهدت اليوم الخميس دورة الإعادة عقب الطعون التي عرفتها نتائج إنتخابات شتنبر الماضي.

ويواصل المغاربة معاقبة الحزب الاسلامي الذي قاد الحكومة لعقد من الزمن، مراكماً الكوارث في الأسعار و غلاء المعيشة، حيث فشل في الحصول على أي مقعد برلماني، بكافة الدوائر التي أجريت بها الإنتخابات الجزئية، بما في ذلك، دائرة عين الشق بالدارالبيضاء و آسفي و كرسيف و الدريوش، بعدما قاد بنكيران شخصياً حملات مرشحيه.

فبدائرة عين الشق، حصد كل من مرشح الحركة الشعبية “شفيق” و مرشح الاستقلال “بنبيلي” المقعدين المخصصين للدائرة، فيما لم يحصد مرشح البيجيدي الذي قاد بنكيران حملته، سوى على 287 صوتاً.

الى ذلك، حصد بدائرة كرسيف كل من الاتحادي “باعزيز” و البامي “البرنيشي” على مقعدي الدائرة، بينما حصل مرشح البيجيدي الذي دعمه بنكيران شخصياً بتنقله لعين المكان، سوى على 162 صوتاً من أهله وذويه.

و بدائرة الدريوش، حصل كل من حزبي الاتحاد الاشتراكي، في شخص أصغر مرشح (24 عاماً) و مرشح الأصالة والمعاصرة “مصطفى خلفيوي” على مقعدي الدائرة.

أما بدائرة آسفي، فإن البيجيدي تراجع عن التقدم لهذه الانتخابات الجزئية خوفاً من الفضيحة، بعدما أصبح منبوذاً.

و تصدر هذه الانتخابات بدائرة آسفي، كل من مرشح البام “بوكطاية” بمجموع أزيد من 30 ألف صوت، متبوعاً بمرشح الحمامة، “صابر”، بأزيد من 10 ألاف صوت.

قد يعجبك ايضا
النشرة الإخبارية الأسبوعية
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا من أجل معرفة جديد الاخبار.
تعليقات
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد