رئيس جهة الرباط : مدن الصفيح مكلفة لميزانية الدولة

0

زنقة 20 ا الرباط

أكد رشيد العبدي، رئيس جهة الرباط-سلا-القنيطرة، أن “النمو الديموغرافي والتحديات الإقتصادية بالجهة تدفعنا اليوم في المساهمة جميعا من أجل بلورة إستراتيجية في مجال التعمير والإسكان، مشيرا إلى أن “المغرب خطى خطوات مهمة في مجال التعمير واليوم هناك مجموعة من المعيقات أبزرها مدن الصفيح على المستوى الترابي نتجية إنزلاقات مرتبطة بالتعمير والتي كانت مكلفة لميزانية الدولة”.

وأضاف العبدي في كلمة له بالجلسة الإفتتاحية باللقاء التشاوري الجهوي، المنعقد اليوم بالرباط، حول “التعمير والإسكان”؛ في إطار الحوار الطني الذي أطلقت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة؛ أنه “يجب علينا جميعا أن ندفع بمسار التعمير عبر مقترحات تواجه الهشاشة وتعيد إسكان مجموعة من المواطنين في حاجة إلى سكن لائق؛ من خلال التفكير في صيغة نعيد بها إسكان هذه الفئة في منازل أو شقق لائقة، تتجاوب مع المعايير البيئية الجديدة”.

وكشف العبدي، أن “الطاقة بالجهة أصبحت مكلفة ماديا وطرق البناء التي كنا نتعامل معها في السابق يجب إعادة التفكير فيها بتقنيات جديدة، بالإضافة إلى وضع تخطيط محكم للعالم القروي”.

وأكد العبدي، أنه يجب على المجالس الجهوية والمحلية المنتخبة بجهة الرباط سلا القنيطرة المساهمة في تسهيل عملية الولوج والحصول على الوثائق الخاصة بالتعمير وتخفيض تكلفة الحصول على رخص البناء”.

واعتبر رئيس جهة الرباط-سلا-القنيطرة، أن “خاصية المدن أصبحنا نفتقدها حيث أن مجموعة منها أصبحت بنايتها لاتليق ولا تتماشى مع البيئة وهناك أنواع من البنايات تزعج المحيط والمجال، ومن أجل تصحيح هذا الوضع تكون التكلفة مرتفعة على الميزانية العمومية”.

يذكر أنه انطلقت صباح يومه الأربعاء 21 شتنبر 2022 بجميع جهات المملكة، الورشات الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والإسكان، وذلك بحضور كل الفاعلين الجهويين والمحليين المعنيين بقطاع التعمير والإسكان.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد