انفراد/ سفيرة فرنسا تغادر المغرب في ظل أزمة صامتة بين البلدين

1

زنقة 20 | الرباط

علم موقع Rue20 ، أن السفيرة الفرنسية بالرباط ، هيلين لوغال ، غادرت المملكة لأسباب غير معروفة.

وقالت مصادرنا ، أن السفيرة أخبرت الموظفين بالسفارة أنها في عطلة ، إلا أن الأسباب الكامنة وراء الغياب تظل مبهمة، خاصة في ظل التطورات الاخيرة و الاخبار التي تتناقلها وسائل الاعلام الفرنسية و المغربية ، حول وجود أزمة صامتة بين البلدين.

وكانت السفيرة الفرنسية قد قالت في حوار لها مع جريدة “لوماتان”، قبل اسابيع ، أن العلاقات بين البلدين تتجاوز اللقاءات السياسية بين المسؤولين.

و اعتبرت ذات السفيرة، أن الحكومة الجديدة في فرنسا ستعمل على استئناف الإيقاع المعتاد للشراكة بين البلدين.

و ذكرت أن تبادل الزيارات بين المسؤولين المغاربة و الفرنسيين تباطئت بسبب القيود المرتبطة بوباء كوفيد -19.

و في الاونة الاخيرة، ازداد الجدل حول العلاقات بين البلدين بسبب رفض السلطات الفرنسية منح تأشيرة الدخول للعديد من المواطنين المغاربة، بمن فيهم شخصيات سياسية وأطباء ورجال أعمال ومثقفون وفنانون.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد