إسبانيا تشكو تدفق المهاجرين السريين من الشواطئ الجزائرية

0

زنقة20ا الرباط

قالت صحيفة “El Debate” الإسبانية، إن تدفقات المهاجرين غير النظاميين الذين ينطلقون من السواحل الجزائرية، عرفت زيادة بعد تجديد رئيس الحكومة بيدرو سانشيز موقف مدريد من قضية الصحراء المغربية المتمثل في دعم مباردة الحكم الذاتي المغربية في يونيو الماضي.

وحسب ذات المصدر، فإنه مباشرة بعد إعلان الجزائر تعليق معاهدة الصداقة والتعاون مع إسبانيا واندلاع الأزمة الدبلوماسية بينهما، استقبلت سواحل ألميريا الإسبانية أعدادا متزايدة من المهاجرين غير النظاميين، حيث تجاوز العدد 800 مهاجر قدم من السواحل الجزائرية إلى حدود الآن.

وأشارت الصحيفة الإسبانية، إلى أن شبكات تهريب البشر، استغلت القرار الجزائري بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إسبانيا، لرفع عدد تدفقات المهاجرين على السواحل الإسبانية، مشيرة إلى أن 57 مهاجرا وصلوا إلى السواحل الإسبانية خلال الشهر الجاري.

هذا، وتجدر الإشارة إلى أن العلاقات الثنائية بين مدريد والجزائر لازالت لم يطرأ عليها أي تغيير، حيث دخل البلدان في مرحلة جمود في العلاقات الدبلوماسية، في ظل رفض الجزائر لقرار إسبانيا بتغيير موقفها من قضية الصحراء المغربية.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قد يعجبك ايضا
التسجيل في القائمة البريدية
التسجيل في القائمة البريدية
تحميل التعليقات...

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد